بسم الله الرحمن الرحيم
 
شكر على تعازي
 

 
اسرة اقدورة، تتقدم بالشكر والإمتننان لكل من شاركها أحزانها في رحيل المغفور له عميد الأسرة الحاج عبدالله ابراهيم اقدورة، سواءَ بالإتصال المباشر او بالهاتف او عبر المواقع الإلكترونيه او البريد الإلكتروني، وفي الوقت الذي وقعت فيه مشاركتكم وقعاً وجلً في قلوبنا وخففت من أحزاننا جميعا، ندعو الله ان لا يريكم مكروه في عزيز لديكم، وان يتغمد الفقيد بواسع رحمتة، وان يستبدله دار خير من داره واهلا خير من اهله، وانا لله وانا اليه راجعون.
 
عن الأسرة
ابراهيم عبدالله قدورة
 

 

libyaalmostakbal@yahoo.com