تعازي إلى آل عمير - 07/06/2009
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم

تتقدم أسرة الشافعى بأحر التعازى لآل عمير فى وفاة المرحوم الحاج عبدالرازق عمير داعيين المولى عز وجل بأن يغفر له ويرحمه ويلهم أهله بالصبر والسلوان.
 
عن الأسرة الشافعى رجب الشافعى
 

بسم الله الرحمن الرحيم
 
نتقدم بأحر التعازي الى آل عمير وعصمان ونخص بالذكر الأخوه سالم ووائل ووليد عمير في وفاة المرحوم بإذن الله تعالى والدهم خالنا الحاج عبدالرازق سالم عمير سائلاً المولى عز وجل ان يتغمد الفقيد بالرحمه والمغفره وان يلهم اهله الصبر والسلوان... اللهم ارحم الفقيد م رحمه واسعه وتغمده برحمتك, اللهم أرحمه فوق الأرض وتحت الأرض ويوم العرض عليك, اللهم قه عذابك يوم تبعث عبادك, اللهم أنزل نورا من نورك عليه, اللهم نور له قبره ووسع مدخله وأنس وحشته, اللهم وأرحم غربته اللهم أجعل قبره روضه من رياض الجنه لاحفره من حفر النار... اللهم اغفر للفقيد وارحمه, وعافه واعف عنه, وأكرم نزله ووسع مدخله, واغسله بالماء والثلج والبرد ونقه من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس, اللهم جازه بالحسنات إحسانا وبالسيئات عفوا وغفرانا, اللهم أن كان محسنا فزد في حسناته وأن كان مسيئا فتجاوز اللهم عن إساءته, اللهم افتح أبواب السماء لروحه وأبواب رحمتك وأبواب جنتك أجمعين برحمتك ياأرحم الراحمين, اللهم هذا عبدك عبد الرازق خرج من روح الدنيا وسعتها, ومحبوه وأحباؤه فيها إلي ظلمة القبر وماهو لاقيه, كان يشهد أن لا إله إلا الله وأن محمد عبدك ورسولك وأنت أعلم به, اللهم يمن كتابه, وهون حسابه, ولين ترابه, وألهمه حسن جوابه, وطيب ثراه وأكرم مثواه واجعل الجنة مستقره ومأواه... اللهم إن عبدك عبد الرازق نزل بك وأنت خير منزول به, اللهم إنا نسألك الفردوس الأعلى نزلاً له يارب العالمين, اللهم أبدله داراً خيراً من داره وزوجة خيراً من زوجه وذرية خيراً من ذريته, اللهم وأدخله الجنه بغير حساب برحمتك يا أرحم الراحمين, اللهم إنه في ضيافتك, فهل جزاء الضيف إلا الإكرام والإحسان وأنت أهل الجود والكرم, اللهم استقبله عندك خال من الذنوب والخطايا واستقبله بمحض رحمتك وعفوك وأنت راض عنه غير غضبان عليه برحمتك يا أرحم الراحمين... اللهم بارك له في حلول دار البلى وطول الإقامه بين أطباق الثرى, واجعل القبور بعد فراق الدنيا خير منازله وافسح له بالقرآن العظيم ضيق وظلمة مداخله, ولا تفضحه يامولاي في حاضري القيامه بموبقات الآثام, اللهم واعف عنه ما ارتكب من الذنوب والحرام, وارحم بالقرآن العظيم في موقف العرض عليك ذل مقامه, وثبته عند اضطراب جسور جهنم ونجه من كرب يوم القيامه وشدائد أهوال يوم الطامه, وبيض وجهه يوم تسود وجوه العصاة في موقف الحسرة والندامة ياكريم... اللهم حط عنه ثقل الأوزار, وهب له بالقرآن شمائل الأبرار, واجعله في مقام من قاموا لك بالقرآن آناء الليل وأطراف النهار حتى توجب له غفرانك وجزيل إحسانك ومواهب صفحك ورضوانك, يا أكرم من سئل وأوسع من جاد بالعطايا, طهره من دنس الخطايا, وامنن عليه بالإجابة في قبره وعافه من كل مكروه يقع من محذور البلايا, يا كريم يا غفور يالله. آمين أمين أمين. إنا لله وإنا اليه راجعون.
 
عائلة المرحوم بإذن الله تعالى الحاج علي عبدالمطلوب بن موسى في بنغازي وخارج ليبيا
وصهرهم أبراهيم بويصير