تعازي إلى آل جاب الله - 28/03/2009
 
 
بسم الله الرحمن الرحيم
"يا أيّتُها الّنفسُ المُطمئنة أرجعى إلى ربّك راضيّة مرضيّة
فأدخلي فى عبادي وادخلي جنتي"
 
ببالع الحزن والأسى تلقينا جميعا نبأ وفاة المغفور له بإذن الله تعالى (محمد جاب الله).. والد صديقنا ورفيقنا فى الغربة المهندس/طارق جاب الله.. الذي انتقل إلى الرفيق الأعلى بهولندا بعد رحلة علاج لم تدم طويلا... سائلين المولى عزوجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ومغفرته وان يجعل مثواه الجنة وان يلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان. نشاطرك العزاء أيها الصديق العزيز..إنا لله وإنا إليه راجعون.

الأصدقاء فى هولندا وألمانيا

سم الله الرحمن الرحيم
 
”يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّة
فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي“
صدق الله العظيم
 
بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره أتقدم بأحر التعازي للأخ طارق جاب الله وكافة عائلة جاب الله في وفاة المغفور له بأذن الله والده المرحوم محمد جاب الله. نسأل الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويشمله بفيض مغفرته وأن يجعل مثواه الجنة، وأن يلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان. إنا لله وإنا إليه راجعون.
 
حسن محمد الأمين واسرته