25/10/2007

 
 
بسم اللة الرحمن الرحيم
 
"كل نفس ذائقة الموت"
 
إلى جدي الحبيب: مصطفى البركي
 
لقد افتقدتك كثيرا يا جدّّّّي، تمنيت أن أقضي معك عمرا أطول مما قضيته معك. لقد رحلت عني مبكرا يا جدي. كان جدي مصطفى رجلا طيبا، كان يحب كل الناس إلا القذافي. كم تمنيت أنت يا جدي أن تقضي بقية عمرك في مدينتك المحبوبة بنغازي. كم حدثتني عن مزرعتك التي كنت تملكها في ليبيا. كنت دائما تخبرني بأنني سوف أكون سيد الرجال في المستقبل. كل الأسرة أفتقدتك يا جدي. أسأل الله أن يرزقك جنات النعيم، آمين. "إنا لله وإنا إليه راجعون".
 
حفيدكم المحب لكم دوما
 
مصطفى زكريا صهد
24 اكتوبر 2007
 

libyaalmostakbal@yahoo.com