03/12/2009

 

ليبيا المستقبل: حوار مع الأستاذ جمعة القماطي حول خلفيات مؤتمر الحوار بين الحركات

الاسلامية والغرب عام 2006 في لندن ومشاركة قيادات لجماعة الاخوان المسلمين الليبية

 

مقتطفات من حديث السيد جمعة القماطي: ليس لي اي مشكلة شخصية مع الاخ سليمان عبدالقادر او جماعة الإخوان المسلمين. نبذة موجزة عن طبيعة المؤتمر: إنعقد في 3-5 نوفمبر في جامعة وستمنستر وكنت جزء من لجنة التنظيم والإدارة وشاركت في ترجمه الكثير من المشاركات. جمع المؤتمر قيادات لحركات إسلامية من المغرب إلى إيران ودبلوملسيين من سفارات في أمريكا وأوروبا وحضره صحفيون عرب وغير عرب. لم يكن سرا أو معيبا أو عملية بعيدة عن الأنظار. دعيى الأخ سليمان عبدالقادر من سويسرا للمشاركة ولبى الدعوة وكان واضحا له أنه قادم إلى مؤتمر حوار بين شخصيات إسلامية وشخصيات أكاديمية من الدول التي ذكرتها.
 
في الايام الأخيرة ظهر الأخ محمد بن حميدة بمقال وبعث لي قبلها بسؤال عن مادة منشورة في منابر كثيرة تحدثت عما جرى في هذا المؤتمر. تمت مناقشة نقاط جوهرية تخص أنظمة كثيرة. طرحت قضايا مهمة جدا مثلا رضوان المصمودي التونسي طرح أن الإسلاميين عليهم الإعتراف بإسرائيل وهذا تم رفضه من جميع الإسلاميين. كانت خلاصة المؤتمر أنه وصلت رسالة واضحة أن الغرب يتحمل مسؤولية كبيرة في تأخر الديمقراطية في العالم العربي لأن الغرب يدعم الانظمة الإستبدادية. كان المؤتمر كله حوار فكري سياسي. الأخ سليمان عبدالقادر كان يعرف هذا.
 
نعم لقد كان هناك حديث جانبي خاص مع دبلوماسي أمريكي يخص سياسات ليبيا, ولم يكن تنسيقا بل حوارا فقط. إتصل بي أخ من قيادات الإخوان بعد نشر مقالة محمد بن احميدة, وأوضحت له أن اللقاء تم مع دبلوماسي أمريكي. سؤالي للجميع: الاخ أحمد بوشاح لم أسمع به من قبل, من أين له أن يقول أنه كان الملحق الثقافي الأمريكي ميكل ميسي والسيد كريس دانيت, وهذا لم يصدر مني من قبل بل صدر منهم, مما يؤكد صدق الواقعة. كنت في المؤتمر أترجم عن الأخ سليمان عبدالقادر, بعد إنتهاء المؤتمر إتجهنا للعشاء ومعي الاخ أحمد القصير والأخ سليمان عبدالقادر, وأذكر جيدا أن مساعد الملحق الثقافي الأمريكي وحدث تعارف, وبالفعل تقدم الأمريكيين وحدث تعارف وسلام وحديث بين كريس دانيت وأنا وسليمان عبدالقادر وأحمد القصير, ثم انسحبت وتركتهم. وكان التعارف واضح بين الأطراف. كان المتحدث الامريكي واضح بأنه يرغب في التحدث مع كل الأطراف في ليبيا وليس مع النظام فقط.
 
أكرر أنه كان حوارا ولم يكن تنسيقا أو جلسة في غرفة مغلقة, وأعتبره جزءا من الحوار الأشمل في المؤتمر بأيامه الثلاثة. ليس لدي أي غرض في أن أصف الإخوان بأنهم قاموا بما لم يقوموا به. الحوار مشروع ويجب ان لا نخشاه أو نعتبره عيبا أو عارا. لماذا تحسس الأخ سليمان عبدالقادر وإصراره على النفي؟
 
بالنسبة لموضوع إدريس بوفايد والمحامي صالح احميد: الذي تم من قبلهما هو انهما قاما بدعوة الدبلوماسي الأمريكي للحضور كمراقب دولي عرف متبع في جميع أنحاء العالم, وكان من ضمن خمس سفارات تمت دعوتها فلماذا تم إنتقاء هذه السفارة بالذات؟ كان الغرض لكي لا تحدث مجزرة ولكي لا يتم إتهام المتظاهرين بما لم يقوموا به. أن لم أتهم الإخوان بشئ, وليس لأن محمد بن احميدة سخر قلمه للدفاع عن جمال الحاجي, ليبيا اليوم قبلت بنشر تقرير أمني ملغوم. وأنا أعلم جيدا كيف سرب, وهدفه تشويه وضرب مصداقية جمال الحاجي لأنه تم تعذيبه وحرمانه من الدواء, لماذا قبلت ليبيا اليوم المشاركة في هذا الدور لأجل تشويه هؤلاء؟ هل اراد سويري أن يرسل رسالة مباشرة للنظام الليبي للتقرب منه؟ لماذا سليمان عبدالقادر يصر على هذا النفي القاطع, وكأن الموضوع به ما يدين الجماعة. أعتقد أن الأخ سليمان عبدالقادر قد إختار هذا الخيار لمشاكل داخلية بالتنظيم, لأنه يخشى صلاح الشلوي الذي خرج من التنظيم واصبح وحيدا وقد تورط الشلوي بإدانة بوفايد, وقد يدين الجماعة لكي لا يظهر بأنه يكيل بمكيالين... وقد أنكر الشلوي بأن لديه أي علم بالمؤتمر بتاتا!! أعتقد أن الدافع الآخر لهذا النفي القاطع من سليمان عبدالقادر هو أن تحسب جماعة سيف هذا على الإخوان ويفسد مشروع دعم إصلاحات سيف.  أعتقد أن محمد بن احميدة أراد أن يسأل فايز لماذا يتم إتهام بوفايد بالتنسيق بينما لقاء الإخوان يسمى حوار؟ وهذه الرسالة قد وصلت بوضوح وأربكت جماعة ليبيا اليوم وجماعة الإخوان. وهم الآن يكابرون ويهربون إلى الأمام. لماذا لا يقفل سويري والإخوان هذا الباب, ويصدروا توضيح وبيان واعتذار للسيد جمال الحاجي وإدريس بوفايد والمهدي حميد. إن النزول عن الحق فضيلة. هؤلاء الرجال عانوا في سجن عين زارة وبوسليم مثل ما عانى الإخوان. إذا رفع جمال الحاجي قضية علي ليبيا اليوم ستعامل بالقانون البريطاني لأن مقر ليبيا اليوم في بريطانيا, كما حدث مع الشامس وتم تغريمه. مازلنا نستطيع أن نتدارك هذاالأمر.
 
راجع تصريحات القماطي في مقال محمد بن احميدة

إستمع الى حديث صلاح الشلوي حول هذا الموضوع

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

مواضيع ذات علاقة (بداية من أخر ما نشر حول الموضوع):
 

جمال أحمد الحاجي: بيان إلى الرأي العام الليبي

أحمد شلادي: بيان وتوضيح بخصوص ما نشره السيد سليمان دوغة

جمال أحمد الحاجي: لا ولم أعترف بهذه الجمعية المسماة "جمعية القدافي لحقوق الإنسان"

مراقب ليبي/ قرأت لكم: بن حميدة وآخرون.. (بقلم:  سليمان دوغة)

بالتولك: صلاح الشلوي/ تعليق حول "لقاء قياديين في جماعة الإخوان المسلمين بليبيا بدبلوماسيين امريكيين"

محمد بن احميدة: الازدواجية في الإنصاف والمعاييرعند موقع ليبيا اليوم

ادريس بوفايد: أن تكونَ أُمّةٌ هي أربَى من أُمّةٍ. حوار بين وطني واسلاميين مفترضين.

جمال احمد الحاجي: استدعاء نيابة امن الدولة

د. فاهم زين الجيلي: المعارضة ونماذج سقطتت قبل الأوان

ادريس بوفايد: صحيفة تُضلِّل قرّاءها وتتمادى في تضليلهم

محمد بن احميدة: موقع ليبيا اليوم في خدمة المخابرات الليبية

د. ادريس بوفايد: تصريح وطلب تدارك

محمد بن احميدة: موقع ليبيا اليوم يكتب ويكذب ولا يحسن الكذب

سليم نصر الرقعي: حول قضية "ليبيا اليوم" وجمال الحاجي!؟

وطنى 100: مُناكفة الشلوي السياسية, قليلة الحياء

محمد التاجوري: قراءة متأنية فى سطور السيد صلاح الشلوى

خالد المهير: صمت ليبيا اليوم عن هذه الأقاويل لا تدفع عنها التهمة
المحايدون: دوافع الحملة ضد جمال الحاجي.. مقارعة الحق بالافتراء
علاء محمد الدرسي: شكر وتعقيب

صلاح الشلوي: ليس دفاعا عن ليبيا اليوم - التعامل مع السفارات الأجنبية بين قلة الإدراك والاستخفاف

جمال أحمد الحاجي: سأعود انشاء الله الى الموضوع وسأرد بقوة...

 

  1. خالد العربي
    شكرا جزيلا الي الاستاذ جمعه والاستاذ الفاضل حسن الامين. كان الاجدر الاعتراف من قبل الاخوان بأن اللقاء حصل او التعارف ولكن التوقيت هو في اعتقادي ما قسم ضهر الاخوان.
  2. wattany100
    اعتقد ان الحد قد نال (الافواه الزانية) تلك التى تتاجر بالحرف وبالكلمة والتى لا ارى فرق بينها وبين التى تتاجر بالجسد من اجل كسب القوت, وذلك بتعريتهم والنيل منهم على الملاء بفضحهم. ارجوا من الوطنيون الشرفاء السيد الحاجي والسيد بوفايد والفاضل محمد بن أحميدة تجاوز هذه الازمة والتركيز على قضايا الوطن والإهتمام بمن اساؤوا إستغلال ثروات وطننا وخيراته وتسليط الضوء على الفساد الضارب اطنابه كالاخطبوط ناشرا ً ذراعيه بكل الارجاء, وتركيز الجهد على إطلاق سراح السجناء القابعين خلف القضبان. ارجوا من هؤلاء ان يناوا بأنفسهم ان يكونوا مرمي لمعاول الهدم من انصار النظام الخوان الخارجين عن القانون الطبيعي للانسان, ذوي الياقات الخضراء, المعروفين برهافة الحس الوطني وهشاشة الذمة واتساع الجيب والذين وضعوا بطونهم قبل اوطانهم نصب اعيونهم بالله عليكم تجاوزا عسل تصريحاتهم وقفشاتهم المزرية, فنحن نعرف حلواتها ومرارتها الكاوية ونعرف ان مطلب الصعود الى اعلي لتحقيق الاهداف بات مصعدا يحمل اصحابه الى اعلى للوصول الى الثروة المدنسة والمصالح الدنيئة التى لا يسأل فيها صاحبها من اين لك هذا او هذه او هؤلاء . فلا تعطوا هؤلاء المتسلقون, العاملون بالخطوط الامامية لعملاء النظام بالداخل, الفرصة بأن يحيدونكم عن تحقيق الهدف الذي تسعون اليه, لا تمكونوهم من تحقيق مبتغاهم, ولا تعطوهم الفرصة بأن يحيدوكم عن مسار اهدافهكم وتطلعاتكم. الحق بين والباطل بين بينهما برزخ لا يبغي احدهما على الاخر. كوطنيون شرفاء حاولتم بكل وضوح تسمية الاشياء بأسمائها ووضع كل شيء على الطاولة امام الرأي العام سلاحكم الحرف والكلمة الشريفة بنية خالصة لوجهه الله ولخدمة الوطن ولم نرى لكم غايات غيرها وإلا لكنا ضدكم . الكلمة التى حاول خواننا الاعزاء, سامحهم الله , تجاوزها والالتفات عليها اثناء محاولتهم درء الفضيحة التى جلجلت فوق رؤوسهم . فى النهاية أن النظر بعين الإنصاف الى تصريح ليبيا اليوم والقائمين عليها, ومحاولة الكشف بتجرد وحياد, لجميع الملابسات وجميع البراهين للقضية المطروحة الان, لوجدنا ان ليبيا اليوم قد اخطاءت وان العاملين عليها قد اخطاءوا ايضا بل دعونا نسعي الى قول انهم لم يكتفوا بذلك بل ابحروا ببنا بعيدا ً عن مرافيء تطلعاتنا وامالنا بخصوص صحيفتهم التى تعشمنا بها خيرا ً وبعملهم الصحفي والمهني الذي يدعونه, الامر الذي نال من مصداقيتها, رعم تقرير اليكسا, فلا يهم كم عدد القراء الذين يتصفحون صفحتهم, بقدر ما يهم ما تناله من تقدير واحترام حتى ولو تجاوز العدد اصابع اليد الواحدة, فقد يكون التصفح لها بحثا ً عن التملق الذي وصل اليه البعض. أن قيام ليبيا اليوم بالدفاع عن نفسها بهذا الشكل الذي جانب المهنية, إنما يقود ذاكرتنا الى ارشيف قديم من المهازل والفظائع الكيدية والتصرفات الطائشة التى ابتلى بها وطننا من قبل اللجان الثورية . كما ان تجاوز ليبيا اليوم قناعتها بأنها على حق وغيرها على خطاء لتنشغل بتبرئة نفسها على الصعيد الإعلامي مهملة اداة الخطاب المناسبة, من إلتزام الحيادية وتوخى المصداقية والإعتذار عن الخطاء والردود عنه إنما اساء من ضرباتها التى حاولت جاهدة تصويبها فجاءت مضطربة ذات الشمال وذات اليمين بل وفتحت على نفسها ابوبا لا تخدم الا جهة واحدة كلنا على دراية بها.. هذا لا يعنى ان الوقت قد فات فلازال هناك متسع لتدراك الامر بطريقة اكثر حضارية واكثر مهنيه. وان لا تجعل مسارها هذا عنوانا يعكس حقيقة وضع ليبيا بالداخل, اعني حال الصحيفة البائس واسمها ليبيا اليوم, كحال وطننا بالداخل . ارجو من القائمين على صحيفة ليبيا اليوم تقبل نصيحتي بروح رياضية.
  3. متابع للاحداث وشهادة لله وللتاريخ
    يعلم الله بان الاخ حسن لمين كام محايد في اجرى اللقاء فبارك الله فيه و حاول توضيح اللبس قدر المستطاع واقسم بالله كان موفق الى ابعد الحدود جزاه الله خيرا. والاخ جمعة القماطي كان واضح جدا بان هنك كان لقاء واكد السيد القماطي بانه للقاء تعارف وحوار وهو الاصل والمعتاد في مثل هذه المؤتمرات. واكد ايضا بانه كان حاضر ثم انسحب و لا يدري هل استمروا بعد دقائق قلية او اكثر او اقل ولم يكن لقاء سري او خاص جدا بل في غرفة كبيرة. وكذلك الاستاذ سليمان لم ينقي نفيا قاطعا بل حاول نفي الجلوس مع الريطاني فقط ونفى ايضا الجلوس السري او الخاص وهذه اسلوب دبلوماسي سياسا في النفي وانا شخصيا اصبحت اميل الى موفق السيد القماطي بانه كان هناك جلوس و لكن عابر وعادي واتمنى على الاخوان بان لا يتورطوا بالنفي لأنه عندها السيد بن احميده حسب رأي فيه وخاصة بعدما ذكر اسم الامريكي بان يراسله بن احميده ويطلب منه شهادة في اللقاء والامريكان اكاديميين وعندها بيش يرقعوها الإخوان وخاصة بعدما رجعت المياة الى مجاريها بين النظام الليبي والامريكان؟ وعندها يصبح الاخ سليمان وتنظيمة في موقع تسلسل على رأي جماعة الكورة.
  4. مواطن ليبي
    جمعة القماطي رجل في زمن قل فيه الرجال ولم نعهد عليه الا قول الحق وبوضوح والا لماذا وقفوا بمقابلته في برنامج بوضوح في قناة الحوار اسألوا نفسكم؟
  5. على الورفلى/ الى المخلص حسن الامين
    شكرا للاستاذ حسن الامين على نجاحه الكبير والباهر فى الاساءة الى الاخوان اكبر فصيل معارض للنظام فى ليبيا وجهودهم فى نشر الحرية فى ليبيا عبر العمل الاعلامى والحقوقي لا يزايد عليه أحد. شكرا لحسن الامين وليبيا المستقبل على هذا الانجاز الذى يستحق عليه جائزة القذافي، وإن شاء الله الاخوان يحلوا مشكلتهم مع النظام ويرجعوا الى ليبيا إما أفرادا أو جماعات وينتهوا من ساحة المعارضة الليبية لتبقوا فيها أنتم وحدكم لنرى ما أنتم فاعلون.  نحن فعلا نقلع أعيننا بأيدينا ونقدمها للقذافى هدية، ففعلا يحق لليبين أن يغنوا للقذافى: "عقبال مائة عام"
  6. مطلع
    الاخوان لسان حالهم يقول رمتني بداءها وانسلت
  7. درنه
    شكرا استاذ جمعه على هذا التوضيح الرائع. تحيات لك استاذ جمعة.
  8. المبروك
    الذي قاله أحمد أبوشاح: "أقول لنفترض أن هذا حدث فعلا وهو لم يحدث على الإطلاق ولكن لنفترض أنه حدث هل مصير الأستاذ سليمان هو مصير ذلك الشباب الذي تم مفاتحته في موضوع تنظيم في ثوان؟ هل يتوقع احد عنده ربع دماغ فقط,أن مجرد جلسة على انفراد على هامش مؤتمر معناها قضى الأمر وبالتالي تم مفاتحة الأخ سليمان في موضوع مشروع عمل مع الأمريكان أو الانجليز. هل يتوقع احد من الأخوين سليمان واحمد أن يلوذا بالفرار إذا تقدم إليهم الملحق الثقافي الأمريكي أو الدبلوماسي الانجليزي للتعارف والسلام والحديث؟" وليس كما يقول القماطي وقطعه الجمل مال سطور.
  9. عضو بالإخوان المسلمين
    سليمان عبدالقادر كان عليه توضيح الأمور بصدق من البداية وليس نفي لقائه بالدبولوماسي الأمريكي. بذلك اهتزت مصداقية الاخوان ووضع الاخوان كجماعة وكأفراد في موقف محرج جدا ولهذا يجب عدم التغاضي عن هذه الهفوات واطالب كعضو في هذه الجماعة باستقالة السيد سليمان عبد الفادر لأنقاد سمعة الأخوان.
  10. عبدالله
    من الواضح ان القماطي مرتبك جدا ومنفعل وخايف من تداعيات الموضوع والطريف انه دعى شخصيات عاقلة مثل شمام للتدخل وهو يعلم ان شمام او من تكلم على ليبيا اليوم انها موقع يتبع النظام! يعني الموضوع تحول بقدرة قادرمن لقاء خاص ومباشر الي لقاء عام بلسانك ياسي لقماطي, وبعدين كيف تطالب بالتهدئة وانت تتهم ليبيا اليوم بانها سربت تقرير امني وحتى عندما سأل الاخ حسن لامين عندك دليل ماجاوبتش يعني تحساب ليبيا اليوم يسبوها لك. موش هذا اتهام دون دليل افرض توا يبو يحاكموك زي ماحوكم الشامس كيف تثبت هذا؟ جهز روحك لما هو قادم.
  11. ليبيا
    هل في رأيكم إتُخذ قرار تصفية جمال الحاجي؟ أم انها القيادة الليبية تلمع في عميلها ؟ وما هو تعليق وموقف الحكماء من قيادات المعارضة على ما يدور حول الشأن الليبي؟ أم أن كل هذا لعب عيال ولا يعني الكبار؟ وهل سننتظر حتى يمرر راعي هذه الفتن مشاريعه أو ما سيعلن عليه ربما قريباً ؟ هذا قدر هذا الشعب ولا نعلم متى سيتعلم الليبيين ان مشكلتهم ليست في القدافي الذي أعلن في أكثر من مناسبة بانتهائه وانتهاء مهمته انما في نخبه ومعارضته؟
  12. سلامات
    كذب وصراخ يا القماطي أنت من يهرب إلى الامام والبنة على من ادعى إدريس بوفايد اعترف بالاتصال بالسفارة لكن انت ليس لديك دليل على قولك انشر يا بولامين وفكنا من الحركات.
  13. ليبي من الوطن
    يا قماطي انت يلي ترجع للتسجيل راك دايخ الشلوي قال انه ما عنداش علم باللقاء المزعوم الذي ذكرته.... ولم يقل بانه معنداش علم بالمؤتمر هذا افتراء واضح يا قماطي..... مع شكري للخ حسن على مصارحته المنصفه للطرفين.... وحيه عليك يا جمعة انت في القائمة السوادء عند الاخوان والحمد لله يلي اظهرت وجهك الحقيقي مع الاخوان.
  14. فرد من الاخوان
    اللوم عليك يا استاذ جمعه أنك حملت ليبيا اليوم على قيادة الاخوان، و تصافح عابر و كلمات ترحيب من الطرفين جعلتها كالذي اتصل بالسفاره الامريكيه و جلس معهم ، مع حسن ظني في الرجل.
  15. متتبع ليبى/ لا موش معقولة
    الاستاذ حسن لامين اكيد فبرك هذا اللقاء فانا لازم انشوف جمعة القماطى شخصيا ووجها لوجه لكى اسمع منه مرة اخرى لان ماكتبه محمد بن (ا)حميدة وليس حميدة لم يقله جمعة القماطى خصوصا فيما يتعلق بالرسالة على بريده الالكترونى وحسن لامين من الى ياكد لى ان الى تكلم فى التسجيل المسموع هو نفسه جمعة القماطى وجمعة القماطى ممكن غلطان وماشافش سليمان عبدالقادر يجتمع مع المندوب الامريكى وممكن تقابل سليمان مع شخص وتحاور معاه بس موش امريكى وبلكى الاستاذ سليمان عبد القادر اصلا لم يحضر هذا المؤتمر والله معاش عندى ما نقول.
  16. راصاد
    الاستاذ جمعة القماطي تحية لك على الصراحة والوضوح واتمنى من الجميع تهدئة الامور ، واتمنى من الاخوة فى جماعة الاخوان عدم تصعيد الموقف لان الامر بس من مصحلة الجميع صب الزيت على النار وارجو ان يكون فى القوم عقلاء. والله الهادي الى سواء السبيل.
  17. علي أبو شنة الغرياني
    إن كل مواطن حر شريف هو في مفهوم القذافي وعصابته عدو مبين، واجب قتله، خاصة إذا عبر عن احتقاره لنظام القذافي وعصابته القمعية التي لا تقبل الآخر في ظل تقديس وتأليه شخصية القذافي البغيضة وكل من يعارض هذا النهج المتخلف هو في نظر تلك العصابة عميل للأجنبي والرجعية والامبرياليه وغير ذلك من العبارات التي لم يعد أحد يستسيغها أو يقبلها. والحقيقة التي يعلمها الجميع، إن عملاء القذافي، هم أحط قدرا ومكانا وأتفه خلقا وخلقة من أي حشرة تتحرك في الأرض. وما يقال عن الاستعانة بالأجنبي موضة قديمة مضحكة، ولكن الاستسلام للأجنبي والانبطاح أمامه هي بطولات للقائد الملهم وملك ملوك أفريقيا، وهكذا المعايير المقلوبة التي يطبقها القذافي وعصابته المنحطة. ولو تنافس القذافي وكل عصابته مع الأستاذ جمعة القماطي في انتخابات حرة نزيهة يدع لها الشعب الليبي، لأختار هذا الشعب المناضل القماطي، ولو كان الأمر بيد الشعب الليبي، لكان نظام القذافي وعصابته وكل من أجرم في حق الوطن والمواطنين، قابعين في سجون ومعتقلات أبو سليم وليس مناضلي الوطن الشرفاء، وهذا هو قدرهم المحتوم.
  18. مدرسة الأمير/ بنغازى - ليبيا
    أيها الأخوة الأفاضل,, والله ان العين لاتدمع وان القلب لمنفطر ومندمل, وأن اللسان لا منشل لما يحدث على ساحة الوطن وبأسم الوطن ليبيا المسلوبة وكل الكلاب الأخري تنهش فيها وتقطعها أشلاء، لا أله الاّ الله محمد رسول الله, أنا لاأقول أن ماتقومون به لا يصب في أتون المحرقة التي نعاني منه منذ مجئي الخنيث المخصي وأزلامه خصيان البلاط!! لا والله, ولكن علينا أن لانذهب كلنا للجبهة ونترك تخومنا للضباع تنهش فيها دون حراسة!! الوطن ياأحبابي يحتاجنا وبعد أن نخلصه من براثن الوحش الكاسر الذي أثخن جراحه ويقوم معافي, بعدها لكل حادث حديث!! نحن لا ننسي من خان ليبيا, لا في القديم ولا في الزمن الحديث, لأن ببساطة الخيانة هي الخيانة!! سلعة حقيرة أحقر من الدعارة, وثمنها الغجدر بالوطن وأهله أرجوكم أحبتي, أيها التراب الليبي الآبي, يا أيها الشعب المجاهد المبارك عليك أن تسعي حثيثا نحو خلاصك, والله أن فاتتك هذه الفرصة فلسوف نندم حيث لا ينفع حينها الندم !! أنا متفائل أكثر من أي وقت مضي, ولقد رأيت حلما فيما يري النائم بأن وطننا قد عاد الينا سالما, كان عيناه تدمعان بل قول تذرفان نهرا من قهر كان قد عاشه، كان يلومني كيف تركناه مطية للسفهاء واشباه الرجال، قد تردد في ءاحتضاني، كان واخذ على خاطره، ولكن لأنه متسامح متواضع مشتاق لأبنائه البؤساء كان قد نسي كل الذي مر به ءانه طود عظيم، وهل يغضب الأب الحنو، والأم الرؤوم من الأبناء!! لقد قال لي يهمس نادي على ءاخوتك، ناديهم جميعا أريد أن أحضن الجميع لقد أفتقدتهم كثيرا، أريد أن أشمهم، أنني أعرف رائحة عرقهم من شدة الكدح فيا وأعرف أسماؤهم!! أنني ما نستهم يوما ولاساعة من نهار منذ أن باعد بيننا الأشقياء !! عودوا ءالي حضنكم الدافيء، عودوا هذا المساء!

للتعليق على الموضوع

الإسم:
العنوان الإلكتروني:
التعليق