29/10/2009
 

 
 
الشبكة تحتفل بمرور 3 سنوات على إطلاق موقع "هموم"
 
يحتل المركز الأول بين المواقع المؤسسات الحقوقية فى العالم
العربي بـ 4 مليون زائر و32 الف شكوى و16 ألف رد
 
القاهرة فى 29 اكتوبر 2009
 
احتفت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان اليوم بمرور ثلاث سنوات على إطلاق مباردة موقع "هموم" التطوعية. وفي تلك المناسبة أعلنت الشبكة أن "هموم" أصبح الموقع العربي الأول حيث تخطى عدد زواره 4 مليون زائر وزاد عدد الشكاوى التى تنشر الى 32 ألف شكوى وهو ارتفاع كبير فى نسبة الإقبال عليه حيث كان عدد زواره منذ عام فقط مليونين ونصف زائر وتلقي 15 الف شكوى.
 
وبرغم أنه مبادرة تطوعية قامت بها الشبكة لمساعدة المواطنين على نشر شكاويهم والتعبير عنها، فقد وصل عدد الردود على الشكاوى سواء من مواطنين أو منظمات حقوقية إلى 16 ألف رد كما حقق نجاحا كبيرا فى العديد من الدول العربية من حيث الاستجابة للشكاوى وإيجاد حلول لها.
 
وأعربت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان عن سعادتها بنجاح تلك المبادرة خاصة بعدما فاقت نسبة الإقبال على الموقع والشكاوى التي تنشر من خلاله، الإقبال والشكاوى التي تقدم للمجالس الحقوقية الرسمية العربية مثل المجلس القومي لحقوق الإنسان في مصر أو الأردن. وحرصا على تطوير الموقع تتمنى الشبكة مزيد من التعاون من المنظمات الحقوقية المختلفة ومن وسائل الإعلام كي يشعر المواطنون بأن هناك من يهتم فعليا لأمرهم ويحاول تقديم يد العون.
 
بدأ الموقع في تلقي الشكاوي ونشرها "مع الحفاظ على خصوصية الشاكين" في 22يوليو 2006. وينشر الموقع قائمة بأهم المؤسسات الحقوقية التي عهد عنها التفاعل مع الشكاوى وترحب بنشر وسائل اتصال للمتطوعين الذين يرغبون في مد يد المساعدة، وأيضا أسماء المؤسسات الحقوقية أو الجهات أو الأفراد الذين ساهموا بالفعل في مساعدة الضحايا والشاكين. ويتجاوب مع الموقع العديد من الصحف المصرية حيث تخصص له جريدة "نهضة مصر" صفحة أسبوعية تنشر فيها عدد من الشكاوى، ألى جانب جريدة "الشروق" التى تنشر الشكاوى وتسأل المسئولين وتبحث عن حلول لها.
 
وفى مصر كان التجاوب الحكومى الوحيد هو إصدار النيابة قرارا بحفظ دعوى قضائية ضد المدير التنفيذي للشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان جمال عيد أقامها عمرو عبدالغنى عبدالرؤوف المديرالعام بشركة الخدمات التجارية "بتروتريد". واتهم عبد الرؤوف المدير التنفيذي للشبكة بـ"السب العلنى" بعد أن نشر الموقع شكوى من مجهول. وبدأت نيابة الازبكية التحقيق في الدعوى بتاريخ 27 يوليو الماضي، ثم أصدرت النيابة قرارا بحفظ الدعوى بتاريخ 3 أكتوبر 2009.
 
http://www.anhri.net/press/2009/pr1029.shtml

 

 
The Arabic Network For Human Rights Information
Marks Three Years  Of Launching "Grievances"
 
Ranking Top Visited Human Rights Arabic Site, Hitting 4 Million
Visitors, 32,000 Complaints And 16,000 Responses.
 
 
Cairo, 29/10/2009
 
The Arabic Network for Human Rights Information, ANHRI, marks the third year of launching "Grievances", the voluntary initiative site. On this occasion, ANHRI announces that "Grievances" has ranked the top visited Arabic site, where the number of visitors surpassed 4 million visitors and the number of published complaints reached 32,000 complaints; a significant increase in site turnout compared to 2008 ,as the number of visitors was 500,000 and the received complaints were 15,000.
 
Despite being a voluntary project initiated by ANHRI to help people express their complaints, the number of responses to the complaints, whether of citizens or of human rights organizations, reached 16,000 responses. “Grievances” has also achieved great success in many Arab countries regarding responding to complaints and working out solutions.
 
The Arabic Network for Human Rights Information is pleased with such popularity and declares that the number of visits and complaints on “Grievances” has exceeded those of official human rights Arabic bodies such as the National Council for Human Rights in Egypt or Jordan.
 
Seeking for more build on, ANHRI welcomes more cooperation of the human rights organization world wide as well as the media to enhance the “Grievances”, in order to meet the Arabic citizen’s immense need to reveal and their aspiration to find somebody who would attend to their sufferings and would readily lend a helping hand.
 
On 22/7/2006, the site began to receive and publish complaints while maintaining the privacy of complainants.
 
”Grievances” publishes a list of the most interactive human rights organizations, volunteers contact information and success stories of organizations, entities or individuals who have already contributed in helping victims and complainants.
 
Tuning with the site, are many Egyptian newspapers, where “Nahdet Misr” weekly and “Shorouk" daily, publish selected complaints and request officials’ responses.
 
Mentioning official Egypt, the government's response was the prosecution decision to conclude a lawsuit filed against the executive director of the Arabic Network for Human Rights Information, Gamal Eid, by Amr Abdul Ghani Abdul Rauf, general manager of the public company "Petrotrade”.
 
Abdul Raouf Accused Gamal Eid of "insulting in public" after “Greivances” has published an anonymous complaint pertaining to “Petrotrade”. After the district prosecutor of “Azbakya” started investigations on 27/7/2009, he issued a decision to conclude the case on 3/10/2009.
 
http://www.anhri.net/en/reports/2009/pr1029.shtml