13/01/2010
 

 
 
 
العامة عينها عن بلطجة الضباط: جهاز امن الدولة يمنع محامي
الشبكة العربية من زيارة المدون كريم عامر للمرة الثالثة
 
 
القاهرة في 11 يناير 2010
 
أعربت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان اليوم عن استنكارها الشديد من استمرار تجاوزات وتعسف ضباط أمن الدولة المسيطرين على سجن برج العرب، ورفضهم المتكرر للسماح لمحاميي الشبكة العربية بإتمام زيارة المدون كريم عامر وذلك للمرة الثالثة رغم حصولهم على تصاريح رسمية من النيابة في المرات الثلاثة التي منعوا فيها.
 
وكان أحمد عمر المحامي بوحدة الدعم القانوني لحرية التعبير بالشبكة العربية قد توجه أمس الأحد 10يناير لزيارة كريم عامر في سجن برج العرب بصحراء الإسكندرية عقب حصوله على تصريح زيارة صادر كالعادة من مكتب المحامي العام بالإسكندرية، إلا انه فوجئ بالرد من ضباط السجن بأن أمن الدولة قامت بمنع الزيارة عن المدون كريم عامر بشكل نهائي.
 
يذكر أن مباحث أمن الدولة قامت بمنع محامي الشبكة العربية من زيارة كريم عامر في شهري مايو ويوليو من العام الماضي وتقدم محامي الشبكة العربية ببلاغ للنائب العام في 23مايو 2009 يحمل رقم 9643 لسنة 2009، للمطالبة بالتحقيق في واقعة رفض إتمام الزيارة لهما وتم إحالة البلاغ لنيابة برج العرب، إلا أن نيابة برج العرب لم تجري أي تحقيق في البلاغ حتى اليوم ، ودون أن تقدم تفسيرا أو أسباب لهذا التقاعس الذي يثير الشك في ميزان العدالة بمصر.
 
والشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان وهي تستنكر هذه الممارسات البوليسية من قبل مباحث أمن الدولة ورفضها لإتمام الزيارة ومعاقبة المدون المسجون فعليا، فهي تنحو باللائمة على النيابة العامة التي لولا إغماضها عينها عن هذه التجاوزات ما كانت لتحدث، كما تعلن الشبكة العربية عن خشيتها علي حياة كريم عامر داخل السجن، حيث بات المدون السجين يعيش في عزلة تامة عن العالم منذ نحو ثمانية أشهر، إذ يفلح محاموه خلالها في زيارته بسبب هذه التجاوزات.
 
معلومات أخرى:
http://www.anhri.net/press/2009/pr0718.shtml
http://www.anhri.net/press/2010/pr0111-2.shtml
 

 
After Prosecution Had Turned A Blind Eye On Officers
Bullying State Security Service Prevented ANHRI Lawyers
From Visiting Blogger Kareem Amer For The Third Time
 
 
Cairo, 11/1/2010
 
The Arabic Network for Human Rights Information today strongly resented the continuing encroachments and arbitrariness of the state security officers of Borg AlArab prison, and the frequent refusal to allow ANHRI lawyers to visit the blogger Kareem Amer for the third time despite having obtained official permits on all visit days.
 
On 10/1/2010, Ahmed Omar, lawyer at ANHRI legal unit for freedom of expression went to Borg El-Arab prison in Alexandria desert to visit Kareem Amer after having had a visit permit issued, as usual, from Attorney General office in Alexandria.
 
Ahmed he was surprised at the attitude of the prison officers saying that that state security had permanently inhibited any visit for Kareem.
 
SSI had prevented ANHRI two lawyers from visiting Kareem Amer in May and July 2009. ANHRI lawyers filed the complaint #9643/2009 at the Attorney General’s in Cairo on 23/5/2009 where they requested an investigation on the refusal of the completion of the visit for both.
 
The communication was referred to Burj Al Arab prosecution office. However, no investigation was opened till today, without declaring reasons for this failure, casting doubts on the scales of justice in Egypt.
 
The Arabic Network for Human Rights Information, condemned the police practices of SSI and their refusal to execute the visit which is an additional punishment for the blogger. ANHRI in essence is blaming the public prosecutor who were it not for him overlooking these abuses, none of them would have happened.
 
ANHRI expressed fear for the safety of Kareem Amer in prison, being held in complete isolation since nearly eight months, as his lawyers failed to visit him because of these abuses.
 
Other information:
- http://www.anhri.net/en/reports/2009/pr0718.shtml
- http://www.anhri.net/en/reports/2010/pr0111-2.shtml