فاليعلم أبناء ليبيا الذين شوه لهم الرجال والتاريخ ان هولاء الرجال هم الذين قاوموا الظلم


 
 
 
 
موقع الجبهة: ملف خاص في ذكرى معركة
باب العزيزية
 د. محمد المقريف: معركة باب العزيزية - سياق.. ودلالات.. وعبر
سليم نصر الرقعي:
معركة باب العزيزية..
لماذا !؟
ادرار نفوسه: .. لهذا كانت معركة باب العزيزية ولهذا ستكون أخرى...
 
 
 
 
 
 
 
 
ابي مالك: خاطرة
في ذكرى إستشهاد
الحاج أحمد احواس

بيان الشهيد أحمد احواس بإعلان انضمامه إلى صفوف المعارضة

حوار مع الأستاذ ابراهيم صهد حول أحداث مايو 1984

إذاعة صوت الشعب الليبي في حوار مع الشهيد
مجدي الشويهدي
 
 
 
 
 
 
 
 
محمود شمام: في ذكرى معركة باب العزيزية الخالدة
مفتاح الطيار: السنوات
التي سبقت أحداث مايو
جمعة القماطي: في ذكرى معركة باب العزيزية
محمد بشير: في ذكرى
 معركة باب العزيزية
 
 
 
 
 
 
 
 

د. فتحي الفاضلي: الشهيد

الشعلة: أحمد احواس

فيديو شهداء معركة

باب العزيزية

فيديو: أبطال معركة
معسكر باب العزيزية
مفتاح الطيار: في ذكرى معركة باب العزيزية
 
 
 
 
 
 
 
 
 
ليلى الهوني: أحداث
مايو كما عشتها
كلمة  عن الشهيد
أحمد أحواس
يوم الشهيد الليبي...
حتى لا ننسى...
 
 
 
 
 

 
فيديو باب العزيزية
مشاهدة
هدرزة باب العزيزية
إستماع
انشودة باب العزيزية
إستماع
انشودة صار يوم في العزيزية
إستماع
ابراهيم سالم: هولاء هم الذين قاوموا الظلم
إستماع
قصيدة هكذا يكون الفداء للشاعر موسى عبد الحفيظ
إستماع
قصيدة: ذِكْـرىَ العـزِيـزِيَّـه للشاعر: أبو شَيْهَان (نص القصيدة)
إستماع

الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا: ملتقى الشهيد أحمد إبراهيم احواس
الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا: بيان بمناسبة الذكرى السنوية لمعركة معسكر باب العزيزية

الشهيد البطل الحاج احمد ابراهيم احواس

سفير وضابط سابق وقائد قوات الإنقاذ والمفوض العسكري للجبهة وعضو اللجنة التنفيذية للجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا وأحد مؤسسيها... استشهد خلال المصادمات مع عناصر النظام على مشارف مدينة زوارة في 5 من شعبان 1404هـ الموافق 7 من مايو 1984م. الى جنة الخلد يا ابن ليبيا البار...

 
ولد البطل الشهيد أحمد ابراهيم الزروق احواس في مدينة "جردينة" - ليبيا 1938م.
 
في سنة 1960 التحق بالكية العسكرية ضمن الدفعة الرابعة وتخرج من الكلية في 1962 متفوقاً على كافة أفراد الدفعة.
 
من 1962 إلى 1969 عمل الشهيد ضابطاً في سلاح الهندسة بالجيش الليبي.
 
تقلد الشهيد عدة مناصب خلال عمله بالجيش منها: آمراً لسرية هندسة الميدان، ومدرساً بالكلية العسكرية، ومدرساً بمدرسة الهندسة، كما التحق بعدة دورات دراسية عسكرية في كل من ليبيا وبريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية.
 
تدرج الشهيد في الرتب العسكرية حتى رتبة "رائد" والتي رقي إليها بتاريخ 9 أغسطس 1969.
كان الشهيد طيلة عمله في القوات المسلحة مشهوداً له بالكفاءة والتضامن والإخلاص والاخلاق العالية، كما كان يحظي بتقدير واحترام رؤسائه وحب ومودة مرؤسيه.
 
بعد إنقلاب القذافي 1969م كان الشهيد من ضمن الضباط الذين اعتقلهم القذافي، ثم جرى ابعاده للعمل في السفارات الليبية في كل من: الدنمرك، واليمن الشمالي، والصومال، واليمن الجنوبي، وماليزيا, وغويانا. ورغم سوء سمعة نظام القذافي إلا أن ما كان يتحلى به الشهيد من نبل في التعامل وأصالة في الأخلاق وتفان متواصل في خدمة قضايا الإسلام والمسلمين، جعله يحظى بالتقدير والإحترام من الأجهزة الرسمية، وبالتجاوب المتزايد من كثير من العاملين في الهيئات الاهلية والتعاون الخيرمع الشباب في الجمعيات الإسلامية في تلك الدول لاتزال آثاره شاهدة على ذلك حتى اليوم.
 
في فبراير 1981 اعلن الشهيد أحمد ابراهيم احواس استقالته من منصبه كقائم بأعمال السفارة الليبية في غويانا، وأعلن انضمامه إلى المعارضة الليبية في الخارج حيث شارك في تأسيس الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا. وتم اختياره عضواً في اللجنة التنفيذية للجبهة.
 

8 May 1984

نقلا عن موقع ليبيا وطننا (بتصرف)


 
 
الراحلين والشهداء من رجال الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا
{مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى
نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا} صدق الله العظيم
 
إن من أوجب الواجبات علينا في صفحة الإنقاذ أن نذكر رجال الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا وأبناءها الذين قضوا نحبهم خلال هذه السنوات من مسيرة الجبهة، صادقين فيما عاهدوا عليه الله، شهداء جهاد وشهداء غربة، غير مبدّلين وغير مغيّرين.. (فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُواْ بِهِم مِّنْ خَلْفِهِمْ أَلاَّ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ) صدق الله العظيم
 
وإننا إن نقدّم هذا الثبت المتلألئ بأسمائهم العزيزة الغالية، لنستمطر على أرواحهم الطاهرة شآبيب رحمة الله ورضوانه، ضارعين إلى العلي القدير أن يثبّت قلوبنا على دينه، وعلى العهد الذي قطعناه وإياهم وأشهدناه – سبحانه وتعالى – عليه، مجددينه لله وللوطن، ولأرواحهم الطاهرة الزكية، ولرفاقهم الرابضين وراء أسوار سجون الطاغية، راجين منه وحده – قيّوم السموات والاراضين – الرشاد والعون والمثوبة والنّصر.
 
عن موقع الجبهة الوطنية لإنقاد ليبيا (بتصرف)
 
 

الفقيد المرحوم الحاج محمد السيفاط أبوفروة البرعصي أحد بناة دولة ليبيا الحديثة وأحد مؤسسي الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا (ترأس الجلسة الإفتتاحية للمجلس الوطني للجبهة في دورة إنعقاده الأولى بالمغرب – مايو 1982). توفي ودفن في مصر عن عمر يناهز ستة وستين عاماً، في 21 من ذي الحجة 1402 هـ الموافق 8 أكتوبر 1982.
 
 
الفقيد الشهيد مصطفى مفتاح بن عمران (رجل أعمال) استشهد تحت التعذيب في 23 من ربيع الثاني 1404 هـ الموافق 27 من يناير 1984.
 
 
 
الفقيد الشهيد نوري محمد الودّاني (موظف) استشهد تحت التعذيب في مستهل عام 1404 هـ الموافق 1984.
 
 
 
الفقيد الشهيد أحمد ابراهيم احواس (سفير وضابط سابق وقائد قوات الإنقاذ والمفوض العسكري للجبهة وعضو اللجنة التنفيذية للجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا وأحد مؤسسيها) استشهد خلال المصادمات مع عناصر النظام على مشارف مدينة زوارة في 5 من شعبان 1404هـ الموافق 7 من مايو 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد خالد علي يحي معمر (مدرّس) أحد فدائيي قوات الإنقاذ، استشهد أثناء معركة باب العزيزية بمدينة طرابلس في 7 من شعبان 1404هـ الموافق 8 من مايو 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد عبدالناصر عبدالله الدحّرة (طالب) أحد فدائيي قوات الإنقاذ، استشهد أثناء معركة باب العزيزية بمدينة طرابلس في 7 من شعبان 1404هـ الموافق 8 من مايو 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد مصطفى الجّالي أبوغرارة (طالب) أحد فدائيي قوات الإنقاذ، استشهد أثناء معركة باب العزيزية بمدينة طرابلس في 7 شعبان 1404هـ الموافق 8 من مايو 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد محمد ونيس الرعيض (طالب) أحد فدائيي قوات الإنقاذ، استشهد أثناء معركة باب العزيزية بمدينة طرابلس في 7 من شعبان 1404هـ الموافق 8 من مايو 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد جمال محمود السباعي (طالب) أحد فدائيي قوات الإنقاذ، استشهد أثناء معركة باب العزيزية بمدينة طرابلس في 7 من شعبان 1404هـ الموافق 8 من مايو 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد محمد هاشم الحضيري (طالب) أحد فدائيي قوات الإنقاذ، استشهد أثناء معركة باب العزيزية بمدينة طرابلس في 7 من شعبان 1404هـ الموافق 8 من مايو 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد عبدالله إبراهيم الماطوني (طيار) أحد فدائيي قوات الإنقاذ، استشهد أثناء معركة باب العزيزية بمدينة طرابلس في 7 من شعبان 1404هـ الموافق 8 من مايو 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد سالم طاهر الماني (مدرّس) أحد فدائيي قوات الإنقاذ، استشهد أثناء معركة باب العزيزية بمدينة طرابلس في 7 من شعبان 1404هـ الموافق 8 من مايو 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد مجدي محمد الشويهدي (طالب) أحد فدائيي قوات الإنقاذ، استشهد أثناء اشتباك مسلح مع عناصر النظام في احدى ضواحي طرابلس بعد أن شارك في معركة معسكر باب العزيزية، يوم 11 من شعبان 1404هـ الموافق 12 من مايو 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد سالم إبراهيم القلاّلي (جندي سابق) أحد فدائيي قوات الإنقاذ، استشهد أثناء اشتباك مسلح مع عناصر النظام في احدى ضواحي مدينة طرابلس بعد اشتراكه في معركة معسكر باب العزيزية، يوم 15 من شعبان 1404هـ الموافق 16 من مايو 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد الدكتور عمرو خليفة النامي (استاذ جامعي) شاعر وكاتب واديب، جرى اعدامه عند مشارف مدينته "نالوت" في أعقاب احداث معركة معسكر باب العزيزية كما تم هدم بيته في نفس المدينة خلال شهر شعبان 1404هـ - مايو 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد عبداللطيف الماني (جندي بالقوات المسلحة الليبية) استشهد تحت وطأة التعذيب بعد اعتقاله في أعقاب معركة باب العزيزية، خلال شهر شعبان 1404هـ الموافق مايو 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد محمد سعيد الشيباني (إمام مسجد) أحد العناصر المدنية المساندة لقوات الإنقاذ، أعدم شنقاً في "بلدة طمزين" في أعقاب معركة معسكر باب العزيزية بطرابلس، يوم 2 من رمضان 1404 هـ الموافق 2 من يونية 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد ساسي علي ساسي زكري (أعمال حرة) أحد العناصر المدنية المساندة لقوات الإنقاذ، أعدم شنقاً في مدينة نالوت في اعقاب معركة معسكر باب العزيزية بطرابلس، يوم 4 من رمضان 1404 هـ الموافق 4 يونية 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد أحمد علي سليمان (أعمال حرة) أحد العناصر المدنية المساندة لقوات الإنقاذ، أعدم شنقاً في مدينة نالوت في اعقاب معركة معسكر باب العزيزية بطرابلس، يوم 4 من رمضان 1404 هـ الموافق 4 يونية 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد عثمان علي زرتي (تاجر) أحد العناصر المدنية المساندة لقوات الإنقاذ، أعدم شنقاً بميدان سوق الجمعة بطرابلس في اعقاب معركة معسكر باب العزيزية بطرابلس، يوم 5 من رمضان 1404هـ الموافق 5 يونية 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد الصادق حامد الشويهدي (مهندس) أحد العناصر المدنية المساندة لقوات الإنقاذ، أعدم شنقاً بالمدينة الرياضية ببنغازي في اعقاب معركة معسكر باب العزيزية بطرابلس، يوم 5 من رمضان 1404هـ الموافق 5 يونية 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد عبدالباري عمر فنوش (مهندس) أحد العناصر المدنية المساندة لقوات الإنقاذ، أعدم شنقاً في بلدة جالو في اعقاب معركة معسكر باب العزيزية بطرابلس، يوم 7 من رمضان 1404 هـ الموافق 7 يونية 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد المهدي رجب ليّاس (طالب) أحد العناصر المدنية المساندة لقوات الإنقاذ، أعدم شنقاً في مدينة طبرق في أعقاب معركة معسكر باب العزيزية بطرابلس، يوم 7 من رمضان 1404 هـ الموافق 7 يونية 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد فرحات عمّار حلب (مهندس) أحد العناصر المدنية المساندة لقوات الإنقاذ، أعدم شنقاً في مدينة زوارة في اعقاب معركة معسكر باب العزيزية بطرابلس، يوم 10 من رمضان 1404هـ الموافق 10 يونية 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد صالح أبوزيد الشطيطي (رجل أعمال) إغتالته عصابات النظام في أثينا باليونان لصلته بالجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا يوم 11 من رمضان 1404 هـ الموافق 21 من يونية 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد عطية صالح الفرطاس (طالب) إغتالته عصابات النظام بعد إحتجازه وتعذيبه داخل شقة بمدينة اثينا باليونان، يوم 4 من شوال 1404هـ الموافق 3 من يوليو 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد عبدالمنعم الزاوي (طالب) إغتالته عصابات النظام بعد إحتجازه وتعذيبه داخل شقة بمدينة اثينا باليونان، يوم 4 من شوال 1404هـ الموافق 3 من يوليو 1984م.
 
 
الفقيد الشهيد جبريل عبدالرازق الدينالي (ضابط شرطة سابق) إغتالته عصابات النظام (بعد عودته من حضور إجتماعات المجلس الوطني في بغداد) بإطلاق الرصاص عليه في مدينة بون بألمانيا يوم 16 من رجب 1405هـ الموافق السادس من أبريل 1985م.
 
 
الفقيد الشهيد حسين هدية صويد (طالب) تعرّض للتعذيب ثم أعدم داخل السجن بطرابلس دون محاكمة خلال شهر رجب 1406 هـ الموافق مارس 1986م.
 
 
الفقيد الشهيد سالم محمد الغالي (مهندس) تعرّض للتعذيب ثم أعدم داخل السجن بطرابلس دون محاكمة خلال شهر رجب 1406هـ الموافق مارس 1986م.
 
 
الفقيد الشهيد الشارف الغول (مهندس) تعرض للتعذيب ثم أعدم داخل السجن بطرابلس دون محاكمة خلال شهر رجب 1406هـ الموافق مارس 1986م.
 
 
الفقيد الشهيد اسماعيل حسن السنوسي (مهندس) أحد العناصر المدنية المساندة لقوات الإنقاذ، وكان قد حكم عليه بالاعدام في أعقاب معركة معسكر باب العزيزية، جرى إعدامه في بلدته "ودان" في 29 من ذي القعدة 1406هـ الموافق 5 من أغسطس 1986م.
 
 
الفقيد المرحوم الحاج محمد السنوسي جبر (رجل أعمال)
إنضم مبكراً إلى الجبهة منذ بداية تأسيسها، توفي ودفن في مصر عن عمر يناهز السبعين عاماً، يوم 14 من جمادى الاخرة 1407هـ الموافق 13 من فبراير 1987م.
 
 
الفقيد الشهيد الصادق نوري القرّوش (طالب) أحد كبار فدائيي قوات الإنقاذ.. ظلّ في رباط دائم منذ إنضمامه إلى قوات الإنقاذ في بداية تأسيسها.. فأجأه المرض عندما كان مرابطاً في تشاد ولم يمهله المرض طويلاً حيث لاقى وجه ربه، ودفن بتشاد في الخامس من شوال 1407هـ الموافق 1 من يونيو 1987م.
 
 
الفقيد المرحوم على سعد الكوّاش (رجل أعمال) إنضم مبكراً إلى الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا منذ بداية تأسيسها.. توفي ودفن في مصر خلال سنة 1987م
 
 
الفقيد الشهيد يوسف صالح خربيش (اعمال حرة) رئيس مكتب الجبهة في جمهورية مصر العربية وعضوا لجنتها التنفيذية، اغتالته عصابات القذافي في مدينة روما بإيطاليا يوم 20 من شوال 1407هـ الموافق 26 من يونية 1987م، وجرى دفنه في مصر.
 
 
الفقيد المرحوم فرج الدالي (طالب) إنضم مبكراً إلى الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا منذ بداية تاسيسها، شارك في أستنفار صيف عام 1986م. توفي ودفن بالولايات المتحدة في ربيع الأول 1410هـ الموافق أكتوبر 1989م.
 
 
الفقيد الشهيد الدكتور محمد المجراب (استاذ جامعي) جرى اعتقاله في أعقاب معركة باب العزيزية، وتوفي داخل معتقل أبي سليم بطرابلس نتيجة الإهمال الطبي، خلال شهر ربيع الثاني 1410هـ الموافق نوفمبر 1989م.
 
 
الفقيد المرحوم الحاج صالح عبدالله البشاري أحد كبار الإخوان السنوسيين ومن مشايخ قبيلة المجابرة ومن المبادرين للإنضمام إلى صفوف الجبهة، توفي ودفن في مصر يوم 23 من ربيع الثاني 1411هـ الموافق 11 من نوفمبر 1990م.
 
 
الفقيد المرحوم أحمد محمد مرعي الخمسي (جندي) أحد منتسبي الجيش الوطني الليبي (القوات المسلحة للجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا)، توفي في حادث سير يوم 29 شعبان 1413هـ الموافق 21 فبراير 1993م، ودفن بالولايات المتحدة.
 
 
الفقيد الشهيد محمد علي يحي معمر أحد مؤسسي الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا وقيادييها، عضو اللجنة التنفيذية بها ورئيس مجلسها الوطني، ورئيس تحرير مجلة الإنقاذ (شقيق الشهيدين خالد ويحي). قضى نحبه في حادث "غرق" ودفن بالولايات المتحدة في 28 مرحم 1415هـ الموافق 7 من يولية 1994م.
 
 
الفقيد المرحوم بشير عبدالسلام العامري (مهندس زراعي) أحد قيادي الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا وعضو اللجنة التنفيذية والمجلس الوطني، توفي ودفن بالولايات المتحدة في 14 من رمضان 1415هـ الموافق 14 من فبراير 1995م.
 
 
الفقيد الشهيد عبدالباسط محمد عوض (أعمال حرة) قبض عليه في مارس 1990 وتعرض للتعذيب الشديد وتوفي داخل المعتقل نتيجة الإهمال الطبي في شهر محرم 1417هـ الموافق يونيو 1996م.
 
 
الفقيد الشهيد مفتاح قرّوم (عقيد بالقوات المسلحة الليبية) أحد العناصر العسكرية القيادية المشاركة في التحضير لإنتفاضة أكتوبر 1993م، أعلن النظام عن إعدامه يوم 23 من شعبان 1417هـ الموافق 2 من يناير 1997م، بعد محاكمته أمام محكمة عسكرية خاصة.
 
 
الفقيد الشهيد سعد مصباح الامين الزبيدي (طالب دكتوراه) أحد العناصر المدنية الرئيسية المشاركة في التحضير لإنتفاضة أكتوبر تعرض للتعذيب الشديد بعد إعتقاله في 1993، أعلن النظام عن إعدامه شنقاً في 23 من شعبان 1417هـ الموافق 2 من يناير 1997.
 
 
الفقيد الشهيد مفتاح قرّوم (عقيد بالقوات المسلحة الليبية) أحد العناصر العسكرية القيادية المشاركة في التحضير لإنتفاضة أكتوبر 1993م، أعلن النظام عن إعدامه يوم 23 من شعبان 1417هـ الموافق 2 من يناير 1997م، بعد محاكمته أمام محكمة عسكرية خاصة.
 
 
الفقيد الشهيد مصطفى بالقاسم مسعود (عقيد بالقوات المسلحة الليبية) أحد العناصر العسكرية القيادية المشاركة في الإعداد لإنتفاضة أكتوبر 1993، أعلن النظام عن إعدامه 23 من من شعبان 1417هـ الموافق 2 من يناير 1997م، بعد محاكمته أمام محكمة عسكرية خاصة
 
 
الفقيد الشهيد خليل سالم محمد الجدك (رائد بالقوات المسلحة الليبية) أحد العناصر العسكرية القيادية المشاركة في الإعداد لإنتفاضة أكتوبر 1993، أعلن النظام عن إعدامه 23 من من شعبان 1417هـ الموافق 2 من يناير 1997م، بعد محاكمته أمام محكمة عسكرية خاصة.
 
 
الفقيد الشهيد رمضان محمد العيهوري (رائد بالقوات المسلحة الليبية) أحد العناصر العسكرية القيادية المشاركة في الإعداد لإنتفاضة أكتوبر 1993، أعلن النظام عن إعدامه 23 من من شعبان 1417هـ الموافق 2 من يناير 1997م، بعد محاكمته أمام محكمة عسكرية خاصة.
 
 
الفقيد المرحوم رمضان "الدوم" التارقي (جندي) كان من من غرر بهم القذافي في مغامرته الخاسرة في تشاد. وكان الفقيد من الذين انضموا إلى الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا بعد وقوعهم في الأسر في احدى معارك القذافي الخاسرة في حربه في تشاد.
 
 
الفقيد المرحوم عزيز عمر فائق شنيب (عقيد ركن في الجيش الليبي ودبلوماسي سابق) عمل ضابطا بالجيش الليبي أثناء العهد الملكي، وقد تم اعتقاله بعد انقلاب سبتمبر، ثم أفرج عنه بعد عدة سنوات،  وفي عام 1983 أعلن عن استقالته من منصبه كسفير ليبيا في المملكة الهاشمية الأردنية وأعلن انضمامه إلى الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا.
 
 
الفقيد المرحوم الدكتور عبدالمنعم النجار كان المرحوم الدكتور النجار أحد أعضاء الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا وسجن لمدة ثمانية عشر عاماً بعد أحداث معركة باب العزيزية في عام 1984، تعرض أثناءها لمعاملة قاسية مما أدى إلى تردي حالته الصحية، وخرج من السجن في سبتمبر 2002 وهو في حالة صحية سيئة حيث أصيب المرحوم بجلطة بعد خروجه من سجون القذافي، ولم يمهله المرض طويلاً حيث لاقى وجه ربه.