06/04/2007


     

فضائح أولاد القذافى
 
بقلم: مصطفى محمد البركي


 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
الحمدلله أن أطعم القذافى أولاده المال الحرام فصاروا كلهم أولاد حرام, كل يوم يأتون بفضائح جديده حتى أصبحت سيرتهم تزكم الأنوف.
 
فبعد فضائح الساعدى وشذوذه وصوره الفاضحه وسرقته للسبعة مليار دولار واغلاق السفاره الليبيه فى روما بسببه, جاءتنا فضائح زيف الاسلام, فلقد نشرت صحيفة دير شبيغل الصادره يوم 31.03.07 بأن نجل القذافى الكبير الذى يريد أن يسلمه القذافى ليبيا على طبق من ذهب زيف الاسلام, كان فى نادى ليلى (كباريه) هو وصديقته اليهوديه التى يقال أنه تزوجها , هذا النادى الليلى بمدية ميونخ مخصص للأغنياء فقط, وبصفة زيف أحد أثرياء العالم حتى ولو كان ثريا بسرقة مال شعب فقير. استقبل زيف فى النادى بالترحاب خاصة وأن معه ثلاثون حارسا جميعهم حجزوا طاولات داخل النادى ويتناولون مالذ وطاب على حساب الشعب الليبى المنكوب , لكن من يقال أنها زوجة زيف الأسلام لعبت برأسها الخمره فقامت بخلع ثيابها كامله أمام رواد النادى, ورغم أنه كباريه طلبوا من زيف الخروج من الملهى فرفض فى أول ألأمر بحجة أنه مستعد لشراء النادى بالكامل ودفع ثمنه فورا, لكن صاحب النادى أصر على طرده وأمر حراس النادى أن يتولوا مهمة الطرد الشىء الذى لم يعجب زيف الاسلام فلكم أحد حراس النادى على عينه بعد أن كتفوه له حراسه, لأن زيف الأسلام أجبن من فأر لولا الجيش الذى يحرسه , رفع النادى دعوى قضائيه ضد زيف الأسلام ومنع من دخول ألمانيا, لكن القذافى تماديا فى تدليل أولاده تحايل على ألألمان وقدم لهم رسالة بأن زيف أحد أعضاء البعثه الدبلوماسيه الليبيه فى ألمانيا لكن الحكومة الألمانيه لم تقبل بذلك.
 
كنت كثيرا ما أسمع على فضائخ زيف الأسلام , لكنه كان دائم التكتم عليها حسب نصيحة والده لكى يخدع به الشعب.
 
أما فضائح هانيبال (عرم أهبال) فهى أكثر من أن تحصى أو تعد فهو كل يوم فى كباريه جديده أو نادى قمار يلعب بأموال الشعب الليبى , وفى آخر الليل يختتم السهره بالمشاجره مع عمال الكباريه أو عمال نادى القمار أو يضرب زوجته اللبنانيه أمام خلق الله.
 
أما معتصم فلقد تم تنصره على يد مبشره هولنديه, طلب منها الزواج فاشترطت عليه أن يتنصر فى القريه التى تقيم فيها بشمال ايطاليا فى جبال الألب وتم تنصيره فى قرية صغيره لايزيد عدد سكانها على ألألف نسمه, وفى ختام حفلة التنصير والزواج أهدى هذا النصرانى الجديد معتصم للكنيسه مبلغ مليون دولار لمساعدة فقراء القريه.
 
هذه هى العائلة الحاكمه فى ليبيا وفضائحها, أما شيخها معمر فبعد أن نبذه العرب وعرفوا كذبه التجأ الى الأفارقه يكذب ويدجل عليهم وفى كل مره يسلم على يديه بعض المغفلين منهم وهم لا يعلمون بأن القذافى نفسه ليس مسلما فقد كفره جميع علماء المسلمين بعد الغائه السنه النبويه وادعائه النبوه وقوله ضعوا القرآن على الرف واستعينوا بالكتاب الأخضر.
 
والى شباب ليبيا أقول بأننى لا أكتب هذه القصص شامتا, فأنا لم أكن فى يوم من الأيام ممن يشمتوا رزيا غيرهم, ولكننى أكتب لكم ياشباب لكى تدركوا أين تنفق أموالكم التى جنبها القذافى فى الوقت الذى تعانون فيه أنتم وعائلاتكم الفقر والعوز وسؤ التغذيه وسؤ اللباس.
 
وعليه فلتكن لكم فى السيد حسن المدير الذى خرج فى مضاهرة سلميه فى طبرق هو وعائلته وانظم له بعض الأصدقاء مطالبين بأنهاء الفساد المنتشر فى طبرق, وهاهى الحكومه تساومه على الرجوع الى بيته ومستعدون لتلبية مطالبه , لتكن لكم فى السيد حسن المدير أسوة حسنه.
 
أخرجوا للشوارع ياشباب ليبيا حاملين لافتات صغيره مطالبين بأنهاء الفساد واصلاح أوضاعكم فانكم لن تروا خيرا أبدا من هذه الأسرة النجسه .
أخرجوا للشوارع فماذا تنتضرون ؟ فليس لديكم ماتخافون عليه والمثل الأنجليزى يقول (من ليس لديه مايخسره له كل شىء ليربحه).
 
أخرجوا للشوارع وطالبوا بحقوقكم فليس لكم بعد الله الا أنفسكم اذ القذافى وعصابته يخافون ولا يستحون , ولتعلموا أن الحقوق تؤخذ ولاتوهب خاصة من القذافى وعصابته.
 
أخرجوا للشوارع وطالبوا بفرص عمل لمن لايعمل وطالبوا برفع المرتبات الى الألفى دولار شهريا. ان دولة ليبيا ملزمة بتوفير عمل لمن لايعمل وملزمة بتوفير الحياة الكريمه لكل مواطنيها.
 
وانا لايسعنى الا أن أقول مايكرره أخى حسن الأمين (لا للقذافى واولاده مانبوش خراب زياده.) والله المستعان.
 
المحب لليبيا وأهلها
 
مصطفى محمد البركى
mmelbarky@yahoo.com

لندن 02.04.2007

 

جميع المقالات والأراء التي تنشر في هذا الموقع تعبر عن رأي أصحابها فقط، ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع >>>> ليبيا المستقبل منبر حر لكل من يطمح ويسعى لغد أفضل لليبيا الحبيبة

 

libyaalmostakbal@yahoo.com