29/08/2007
 

تمخض الجبل فولد فأرا
 
بقلم: مصطفى محمد البركى

 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
خطاب سيف يوم 20/08/2007 كان مليء بالوعود الكثيره خاصة فيما يتعلق بمشاريع بناء المنشآت الخرسانيه, ولكنه لم يتحدث عن بناء الانسان المحطم الجائع المغبون فى كل شي. لم يتكلم زيف عن ترجيع الدعم للمواد الغذائيه, ولا عن رفع المرتبات. لانه يعلم أن مثل هذه الوعود يمكن تنفيذها فى أية لحضه, ولكنه تكلم فقط عن البناء فى المطارات والتى قد يأخذ أنشائها عقودا وقد لا تنفذ اطلاقا, وهكذا يسهل على الناس نسيانها كما حصل مع وعودهم الكثيره. هل تحقق شيء من وعود زيف التى مضى عليها الان عاما كاملا ؟ لم يستلم أى طفل أى جهاز كمبيوتر كما وعد وإلا نشرته أجهزة أعلامهم والتى تنشر فى توزيع ثروه بالكذب. هل وصلت ملايين الاطنان من علف الماشيه والتى وعد بها زيف مربى المواشى ؟ أم أن مربى المواشي ومواشيهم يعيشون على الكفاف ؟
 
جعل زيف خطوط حمراء لاربعة أشياء (الاسلام, البنك المركزي , المحكمه العليا, ووالده) ولنبدأ بالاسلام وعن معانات الاسلام والمسلمين تحت حكمكم. ألم يدعى والدك النبوه فى يوم من الأيام فى كتاب ميرلا بيانكى؟ ألم يلغى والدك السنه والأحاديث الشريفه مشككا فى صحتها ؟ ألم يقل والدك بأن القرأن الكريم صدر منذ ألف وأربعمائة عام ولهذا فهو عاجز عن حل مشكلات الناس المتجدده مثلما هو حال الكتاب الاخضر ؟ ألم يطلب والدك من الناس بأن يضعوا القرأن على الرف ؟ ألم ينادى والدك بدوله فاطميه دولة العهد الفاسد والبعد عن الاسلام ؟ ولو أردنا تعداد تعديات والدك على الاسلام لما كفتنا ألف صفحه.
 
ثاني خطوطك الحمراء هو البنك المركزى (ابو البنوك ) وهو المستلم لدخل البلاد بأجمعه ,ولك أقول يازيف أن والدك أستلم فى الاربع عقود الماضيه قرابة الترليون ونصف الترليون (ألف وخمسمائة ألف مليار ) من الدولارات هل تستطيع أن تقنعنا بالمستندات كم دخل منها البنك المركزى ؟ والله لن تستطيع لانكم لو أحترمتم البنك المركزى ومال الشعب لما ركبتم اليخوت ولا ملكتم القصور فى شتى بقاع الارض ولا اقمتم الحفلات مع أشهر الفنانين والرياضين ولا ملكتم المليارات والتى وضعتوا منها مايقرب المائة مليار فى أسرائيل وحدها.
 
منذ قرابة اسبوعين وصلت الى ليبيا طائرتان محملات بحوالى اربعين طنا من الدولارات . فأين احترامكم للبنك المركزي والذى لم تحول هذه المبالغ اليه بصوره مباشره وعبر القنوات الطبيعيه والمعروفه. أن كنت صادقا فأين هى هذه الدولارات وهل استلم منها البنك المركزي شيء ؟ أم أن محافظ البنك قراء عنها مثلما قرأت أنا ؟ لو كان للبنك حرمه وقوانين ماستطاع ابوك أن ينفق المليارات فى تنمية أفريقيا وليبيا متخلفه فى كل شيء ؟
 
الخط الاحمر الثالث خطيته تحت المحكمه العليا وحدها أما باقى المحاكم الابتدائيه ومحاكم الاستئناف مستثناة من خطوطك الحمراء. حتى يتسنى لكم تمرير ماتريدونه. أستحي بالله عليك ولا تتكلم عن القانون فى ليبيا. ألم تلفقوا تهما للطبيب والممرضات واقريت انت بذلك وأن اعترافات الطبيب تم انتزاعها منه تحت التعذيب, ومحاكمك أدانتهم وهم ابرياء. القوانين فى ليبيا من تأليف أبوك منذ أن جاء للحكم تحت عباءة الثوريه وأكدها فى خطاب زواره حين قال أن القوانين تقف معوقا فى سبيل النهوض بالوطن. أنتم ليس لديك محكمه عليا ولا سفلى. ألم ترفض محاكمكم العليا والسفلى منها طلب عائلات المفقودين بمعرفة مصير ابنائهم بحجة عدم الاختصاص ؟ لمن تريدون الناس أن تشتكى ؟ تقتلون اولادهم ولا تبلغون اهاليهم بمصيرهم. لو كان فى ليبيا قضاء حر لكنتم الان فى السجن لما ارتكتبموه من مجازر وانتهاكات لحقوق الناس, ولكن هذا لايعنى نهاية التاريخ أيامكم السوداء قادمه بأذن الله تعالى, ولو تكلمنا عن القضاء وعن الحقوق الضائعه لما كفانا الف صفحه لسرد لكل مظالمكم.
 
أما الكذبه الكبيره جدا فهو الخط الرابع الأحمر الذى ناديت به بأن معمر القذافى غير قابل للنقاش ان والدك هو وصمة عار كبرى فى جبين ليبيا وأهلها, أن والدك شاذ ومريض ونرجسى لايحب الا نفسه وعقده الكثيره بلورت عنده عقد نقص كبيره جدا نتج عنها ساديته وتلذذه بتعذيب الشعب الليبى, لقد حدثنى طبيب مصرى متخصص فى الأمراض النفسيه أنه استدعي عدة مرات الى ليبيا لعلاج والدك من نوبات الجنون والصرع التى تنتابه بين فينة وأخرى وقال لي بأن القذافى مكانه مستشفى الأمراض العقليه لا سدة الحكم وقال لي أن وجود القذافي خارج مستشفى المجانين يشكل خطرا على العالم ككل وعلى الشعب الليبى خاصة, ان الشعب الليبي بأجمعه يكرهكم لأنكم حاربتموه فى قوته فى أملاكه حتى فى أولاده فقتلتموهم بشتى الطرق وفى كل بقاع الأرض ورغم ذلك يازيف تريد أن تضع خطا أحمر تحت أسم والدك وهو المطلوب رقم واحد للشعب الليبي.
 
كيف يازيف تبنى المباني لأنسان مهدم جائع مهزوز الشخصيه ؟ لما لم تتطرق لبناء الأنسان أولا حتى تكون مبانيكم لها أساس ؟ ان الأنسان الذى لم يعترف به والدك ولا بحقوقه هو هبة الله فى الأرض وكرمه الله فى عدة مواقع من كتابه الكريم, ولكن نحن نعيش فى عهد عصابات المافيا التى لاتقدر كتاب الله ولا الأنسان الذى هو خلق الله وخليفته فى الأرض.
 
ان كنت صادقا فى نواياك ولن تكون, أرفع مرتبات الشعب الليبي الى ألفى دولار ورجع الدعم للسلع الغذائيه حتى تعود للأنسان الليبي كرامته, ان تضييقكم على الناس فى أرزاقهم جعلهم يرضون بقليل الغذاء حتى نحلت أجسامهم وأصبحوا هياكل عظميه تسير على الأرض فى ملابس رثه حتى أثر ذلك على شخصياتهم سلبا.
 
كيف تريدون لطفل تربى في الفقر والعوز حتى وصل الأمر بأمه أن تبعثه للمدرسه بكسرة خبز بها بقايا براد الشاى ؟ كيف تريدون لهذا الطفل أن يحبكم وهو يحمل أسوأ ذكريات الطفوله في عهدكم ؟ كيف تريدون لطفل يجلس على الحصيره وعلى مكعبات الطوب الأسمنتي في فصول لاتوجد بنوفذها زجاج يقيه برد الشتاء ولا أتربة غبار القبلي أن يحبكم وهو يحمل أسوأ الذكريات فى عهدكم ؟.
 
عليكم أن تبدأوا بترجيع خير ليبيا لأهلها فأنتم في أيامكم ألأخيره, وكفاكم سرقة ونهبا لمقدرات شعبنا وخيراته, كيف تريدون الثكالى واليتامى وألأرامل أن يحبوكم ؟ كيف تريدون من عذب في السجون ظلما وبهتانا أن يحبكم ؟. بالله عليك يازيف لاتتكلم عن خطو ط حمراء أنتم لم تحترموها.
 
يجب أن تكون عندكم الشجاعه الكافيه لأبلاغ أهل من قتلتم فى السجون أو فى حروبكم الفاشله وتعويضهم التعويض العادل وأن تعوضوا من سجن وعذب فى سجونكم تعويضا عادلا, أما الوعود الكاذبه أو طويلة الأجل فهي وعود فى الهواء. توجهوا الى الأنسان الليبي وحسنوا أوضاعه في شتى المجالات من مأكل ومرتب ومسكن وأمن على النفس وغيرها من متطلبات الحياة الكريمه ثم بعدها أعطي ماشئت من وعود.
 
ختاما أشكر شباب ليبيا الحر الذى أفسد على هذا الكذاب احتفاله. لقد أثبتم بأنكم أمل ليبيا في التغيير وأن غدا لناظره لقريب, والله غالب على أمره لكن أكثر البشر لايعرفون ذلك.
 
والى لقاء آخر بأذن الله ان كان فى العمر بقيه.
 
المحب لليبيا وأهلها
 
مصطفى محمد البركى
 

أرشيف الكــاتب


 


للتعليق على المقال

الإسم:
العنوان الإلكتروني:
التعليق

تعليقات القراء:
 
مواطن: السلام عليكم ... ارجو من الاخ مصطفى ان يصحح الخطوط الحمراء لان ما ذكره غير صحيح فالخطوط الحمراء التى ذكرها سيف هى تطبيق الشريعة الاسلامية وحدة التراب الليبى والامن القومي ووالده معمر القذافي. اما بالنسبة للمحكمة العليا والمصرف المركزي فقد ذكرسيف بانه لابد ان تكون مستقلة وليست لها تبعية للدولة ارجو ان تنتبه لهذا حتى لا يتهمك الناس بتغيير الحقائق وشكرا.

 

 

جميع المقالات والأراء التي تنشر في هذا الموقع تعبر عن رأي أصحابها فقط، ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع >>>> ليبيا المستقبل منبر حر لكل من يطمح ويسعى لغد أفضل لليبيا الحبيبة

 

 
libyaalmostakbal@yahoo.com