27/09/2007
 

بدأ عصر سيف الأسلام
 
بقلم: مصطفى محمد البركى

 
بسم الله الرحمن الرحيم
 
قدر الله وماشاء فعل, فها هو سيف الأسلام قد تولى حكم ليبيا رغن أنفنا جميعا ولكن الى متى هذا مالا يعلمه الا الله جلا جلاله وجهد الشعب الليبي في رفض سيف ابن معمر القذافي السارق الكاذب المريض الشاذ عدو الشعب الليبي, قد يقول قائل ماذنب سيف في كون أبيه معمر القذافي وأنا أقول ليس لسيف ذنب في ذلك ولكن خوفنا المؤكد من نشأة سيف وتربيته في حضن الدكتاتور الحاقد الشرير الكاره للشعب الليبي أبيه فان ذلك ولاشك سيؤثر على الأبن , فمن منا لم يتأثر بوالده وترشيده ؟ وهذا هو مربط الفرس, سنحكم الى ماشاء الله من قبل القذافي الجديد بأفكار القذافي القديم, وهذا ما سنراه حتما في الأيام القادمه من حكم سيف.
 
سيف هو خير خلف لأنذل سلف بدأ بوعود معسوله لمشاريع وهميه قد لايتحقق منها أكثر من عشرة بالمائه هذا ان كنا محظوظين.
 
ان ما نتوقعه من سيف أن يفعله هو السير على نفس خطى والده في سرقة دخل ليبيا من النفط والغاز وربما لن يكون تحت خانة المجنب الذي خدعنا بها والده ولا أظن الا أن والده أعطاه حق اختيار الخانه.
ما نتوقعه أيضا من سيف أن يزج بخيرة رجال ليبيا في السجون حيث ينالهم النصيب الأوفر من التعذيب ثم من بعدها يكرر مسرحية أصبح الصبح العتيقه حتى تطبل له أجهزة اعلامه وتزمر لأطلاقه سراح هؤلاء الأبرياء, ما أتوقعه من سيف هو ابقاء المرتبات على ماهي عليه تحت رحمة أو لعنة قانون رقم 15 سىء السمعه قد تتخلل فترات الضغط بعض الزيادات الرمزيه في المرتبات التي لاتسمن ولاتغني من جوع, أما زيادة المرتبات الى المستوى العالمي خاصة بعد الغاء الدعم عن السلع فهذا لن يكون في عهد سيف طالما هو يسير على درب أبيه الخسيس. ان ما لا نتوقعه من سيف أن يبادر بأرجاع الأملاك التي انتزعها والده من الليبيين اليهم كاملة مع التعويض عن تلك الفتره رغم انهم قد قاموا بتعويض يهود ليبيا عن كل ممتلكاتهم حتى التي بيعت الى الليبيين وقبض هؤلاء اليهود ثمنها, أى أنهم دفعوا ماطالب به اليهود دونما حساب أو تدقيق أو حصر لهذه الأملاك.
 
مالانتوقعه من سيف هو اجراء انتخابات حرة نزيهه لبرلمان يخطط لسياسة الدوله لايخضع لسلطتهم, فان فعله سيسحب البساط من تحت قدميه وأقدام القذاذفه.
 
سيخطب سيف كلما دعت الحاجه لخطابه ناشرا وعودا جديده وبانيا لأحجار تؤسس لمشاريع وهميه حتى يستميل الشعب كما يصور له عقله المريض, انني لا أتوقع خيرا من هذه العائله النجسه التي لاتحرم ولاتحلل وسيرى الشعب أن لاخير في حكم سيف مالم يرغم على تلبية مطالب الشعب وأن ذلك لايكون الا بالخروج للشوارع سلميا. القذافي أعطى اليهود تعويضات حتى لاتقف دولة اسرائيل ضد توريث الحكم لأبنه أو ربما حبا في اليهود لصلة الرحم التي تربطه بهم.
 
لاتتوقعوا من سيف أي خير مالم يرغم على ذلك, أنني لازلت على قناعتي الأولى والمتمثله في رجوع ليبيا الى الملكيه الدستوريه تحت تاج السيد محمد الحسن الرضا السنوسي فوجه المقارنه بين الأثنين معدوم, فسيف ابن السفاح السارق الكاذب الكاره الحاقد على الشعب الليبي أما الأمير محمد هو ابن السيد حسن الرضا المهدي السنوسي وهو من العائلة الفاضله التي لم نرى منها الا كل الخير ابان حكمهم لنا, فالسيد محمد يكفيه شرفا أن والده عندما أراد أن يبني بيتا له في مزرعته المتواضعه أخذ قرضا من البنك لايزال البنك يطالب به لعدم توفر أي مبالغ ماليه عند السيد الحسن ليسدد بها هذا الدين, فصادر المصرف البيت والمزرعه ولا يزال يطالب بما تبقى من دين, أما الملك ادريس فلقد مات ولم يكسب مليما واحدا بالحرام ولم يكن لديه أي حساب مصرفي في ليبيا أو خارجها.
 
سيف والجميع يعلم يمتلك المليارات التي ليس له فيها أي حق , سيف اشترى القصور واليخوت والطائرات الخاصه بأموال الجوعه والمعوزين من الشعب ولم يبالي بالشعب الذي يعيش عيشة الحرمان والقهر فيما هو وأخوته يبذرون تلك الأموال المسروقه, السيد محمد يعيش معنا في بريطانيا حياة متواضعة قد يكون الكثير منا أحسن حالا منه ماديا, سيف الأسلام ورث حكما دكتاتوريا به تمكن والده من حكم الشعب قرابة ألأربعين عاما سارقا لدخل ليبيا وخيراتها, ان مايريده سيف هو أن يحكم ليبيا لفترة تعادل حكم أبيه أو أطول, وهو راغب في السير على نفس خطى والده في السرقه والنهب والكذب والزندقه وربما سيخرج علينا سيف بكتاب أحمر أو برتقالي على غرار والده ويضيف اليه ما غفل عنه والده حتى تكتمل شطحات القذاذفه.
 
الأمير محمد السنوسي سيحكم ان قدر الله ذلك حكما ملكيا دستوريا كما حكم جده رحمه الله وسيكون هناك برلمان ومجلس شيوخ يقرر مع مجلس النواب كل القوانين التي لايستطيع الملك نفسه تخطيها ولنا في الماضي القريب تجربة ديمقراطيه حقيقية حين أصدر الملك مرسوما بحل المجلس التشريعي بطرابلس في عهد ولاية السيد الصديق المنتصر, فرفع المحامي الفاضل المرحوم علي الذيب قضية ضد المرسوم الملكي بالمحكمة العليا وكان حكم المحكمه ببطلان المرسوم واعادة المجلس التشريعي الى مزاولة أعماله, فتقبل الملك حكم المحكمة ولم يتدخل في تنفيذ الحكم, أما سيف الذي تربى في حجر معمر المتسلط والمتعجرف الذي وصلت به الوقاحه الى أن يقول، جميع ماينطق به يعتبر في حكم القانون حتى ولو لم تصدق عليه ما أسماه بمؤتمر الشعب العام, ان المقارنه بين الثرى والثريه غير منطقي وغير عادل, هناك فرق بين حثالة البشر من نسل معمر القذافي وبين السيد محمد الحسن الذي جده الشيخ العلامه الجليل الطاهر باكير رحمه الله ونسبه لوالده العائله السنوسيه الشريفه التي عرفناها حق المعرفه فلم نشهد عليها كذبا أو سرقه أو بوعود زائفه, فالملك ادريس عاهد الشعب بتحرير ليبيا من الحكم الفاشيستي وأوفى بوعده ولم يأخذ من ليبيا غير مرتبه الذي كان يعيش منه حتى أن لصوص الأنقلاب المشؤم حين فتحوا خزينته الخاصه لم يجدوا بها الا 467 جنيها هي ماتبقى من مرتبه.
 
أين الثريا من ثرى هؤلاء اللصوص الكذبه الدجالين, لايستطيع أحد أن يقارن سلالة السنوسيه الشريفه بسلاله مشبوهه في نسبها فهي عائلة لا تربطها بالشعب الليبي أي رابطه, فما ارتكبته هذه العائله ضد الشعب لا يصدر الاعن عائلة ليست ليبيه.
 
الى كل أبناء الشعب الليبي الرغبين في التغيير الطامحين لحياة أفضل قفوا وقفة رجل واحد مع الأمير محمد الحسن السنوسي في وجه هذه العائلة اللعينه, كفانا حكم الغجر لنا الذين لم يرعوا لا الله ولا رسوله ولا حقوق الشعب الليبي, كفانا من حكم هؤلاء الأوباش الأنذال الحقراء , كفانا حكم عائلة لانسب لها ولم نرى منها الا كل شر ولن نرى منها الا الشر.
 
أخرجوا للشوارع قبل أن يتمكن هذا الزيف ويرخ أقدامه, أخرجوا الآن قبل الغد لأن كل يوم يمر هو في صالح سيف وليس في صالحنا.
 
أخرجوا للشوارع قبل فوات الأوان كفانا أربعين سنه من الجوع والحرمان وانعدام الأمن والأمان ولنبادر جميعا بالالتفاف حول الأمير كرمز يجمع شعبنا كله في نضاله ضد هذا الطاغيه والسعي لبناء دولة العدل والأمان.
 
والى لقاء قريب بأذن الله ان كان في العمر بقيه.
 
المحب لليبيا وأهلها
 
مصطفى محمد البركى
 

أرشيف الكــاتب


 


للتعليق على المقال

الإسم:
العنوان الإلكتروني:
التعليق

تعليقات القراء:
 

سمير حسن: السلام عليكم   بحق الله يا عالم حتى ولو كان سيف أو زيف ملائكه ؟؟ ماهى الشرعيه التى سيحكمنا بها ؟ وبأى وجه حق يتحكم فتى غر بمصير شعب بل أمه .... حتى ولو وزع سيف الاسلام براميل البترول وسبائك الذهب والالماس علينا فردا فردا أننى كليبى وهذا لسان حال كل الشعب نرفض حكم وسيطرة القذاذفه الهمجيين الغجر شذاذ الافاق من أغتصبو ليبيا بغير وجه حق و حرقوها.


النوايا الحسنة: لمادا تسبق الاحدات لم يبداء شي في ليبيا معمر القدافي هو الموجود وان كان سيف يصول ويجول بعد نهاية الاب معمر نتكلموا سيف له اكتر من تسعة سنوات وهو في الحكم ويمسك بالحقيبة الدبلوماسية يعني هو يحكم من زمان حتي النسوان يحكموا في ليبيا نسوان الامناء يعني الوزراء ممكن شلقم الوحيد الا ماعتداش هدا يعني رجل حمش اقصد ذكر وليس رجل لان الرجال ماتوا في ليبيا من التمنينات في الان دكور وليس رجال اتمني ان يولدوا اي الرجال اما السنوسية انتهت في ليبيا واعتقد انها ستعود الي ليبيا ورحم الله ايام زمان وناس زمان الان تغير المجتمع الليبي صدقني حتي الكلام المتداول بين الناس تغير لا اعتقد ان الامير يعرفه احد الا القليل حتي المملكة والملك كتير من الناس لا يعرفونهم بصدق لايعرف الا القدافي نتيجة لطمس التاريخ ونتيجة لطول بقاء القدافي في الحكم يعني حوالي اكتر من تلات ارباع الشعب لايعرف الا القدافي انهم خائفون من النهاية عارف لماد لانهم تعودوا عليه ولم يحبه ابدا وهو لم يحبهم في حياته لكن اش يعمل الانسان في القدر القدافي قدر لا اكتر ولا اقل عموما اتنين سنة انشاء الله يبان كل شي الان لا داعي للانسان ان يسبق الاحدات واليهو والامركان والعرب كلهم يضحكوا علي الليبيين اهو ياخدوا منهم مايردون في مقابل انه سيتم الاعتراف بسيف الغرب غير مغفل هده فرصته في امتصاص خيرات البلاد ايضا مش كل شي امريكيا في قوي اقليمية سوف تشكل ليبيا في المستقبل وهي الاساس في هده العملية ومن الاعروف ان كل شي متغير في هده الدنيا ومن بينها السياسة والحكم والملك ادريس راح مع وقته ومع ايامه ومع ناسه الانسان وليد بئته واسرته والقدافي يكره الليبيين لمادا اكيد في شي وصح هو يعلم في اولاده الحقد علي الشعب ويقول لهم هولا كلاب وديروا بالكم  منهم واي خطا واي هفوة سوف ينقضون عليكم لا تتقو فيهم وكلام هلبه وواجد اما الخروج للشواع يحتاج ال لاقيادات اي رجال وهدا حاليا غي موجود الا في حالات معينة لشغب ملاعب اومسيرة شعبية تتحول الي انتفاضة كما حدت في غريا وبنغازي والزواية وطرابلس لاسباب تافة تتطور الي ان يتدخل لقمعها نتيجة لعدم استغلالها وعدم وجود قيادات. انتهي.


أحمد: السيد المحترم مصطفى بارك الله فيك على مجهودات الكبيره واستمرارك على درب النضال دون ان تقلل من عزيمتك سنوات الغربه او مشقة هذا الطريق الذى سلكته بكل مافيه من تضحيات على المستوى الشخصى والعائلى بارك الله لك سعيك المبارك, ولكن ياسيد مصطفى ان ماتعرفه انت ومن بالخارج عن الامير لايعرفه من هم بالدخل بل ان الكثيرين ممن هم بالخارج لا يعرفون الا القليل القليل عن الامير فالامير غير متواجد على الساحه الامير ليس له برنامج سياسي واضح او حتى برنامج عمل دعوى محرك للجماهير داخل ليبيا. سيدي الحاج مصطفى الشعب الليبي كبقية الشعوب بحاجه ملحه لرمز ولكن الرمز يبرز من خلال عمله ونشاطه وحركته وليس من خلال امنيات لدى البعض او حتى لدى الكثره ان الكره الان فى ملعب الامير فعليه بالمبادره بالتضحيه بالعمل حتى يلتف حوله الشعب الذي هو فى غاية الاستعداد للتحرك اذا ماتوفرت القياده الحكيمه والمخلصه.


عبد الهادي الليبي: السلام عليكم ورحمه الله وبركاته الحمد الله والصلاة والسلام على نبي الله  بارك الله فيك ياحاج مصطفى وأطال الله في عمرك  ولكن على الأمير محمد أن يتصدر للناس ويسمعهم صوته في المحافل الوطنية للمعارضة ويجب عليه أن يكون حاضر بصوته ويطرح أراءه وخصوصا على فئة الشباب لكي يسمعموه وأن أقتنعوا به ينصروه أما صمته لن ينفعه ولا ينفع القضية الوطنية وكيف يقول المثل يلي يبي روحه قنطرة أيتجمل الدوس  عاشت ليبيا وعاش شعبها البطل  المجد والخلود لشهداء الوطن الأبرار  العزة والكرامة لأبناء ليبيا الأوفياء.

 

جميع المقالات والأراء التي تنشر في هذا الموقع تعبر عن رأي أصحابها فقط، ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع >>>> ليبيا المستقبل منبر حر لكل من يطمح ويسعى لغد أفضل لليبيا الحبيبة

 
libyaalmostakbal@yahoo.com