10/02/2009


رسالة من أسرة السجين صالح سالم أحميد إلى مؤ سسة القدافى العالميه للجمعيات الخيريه والتنمية
 
مؤ سسة القدافى العالميه للجمعيات الخيريه والتنمية
 
تحيه طيبه
 
تود أن تعرب أسرة السجين صالح سالم أحميد عن بالغ قلقها بخصوص الاصابة التى يعانى منها أبنها على صالح أحميد والذي تم الافراج عنة بتاريخ 7/12/2008 وهو يعانى من أصابه جسيمه يالساق الايمن وسبق وأن تم أجراء عملية جراحيه له أتناء فترة اعتقاله بتاريخ 15/2/2007 بمستشفى غريان المركزى.
 
وبعد المساعى من جمعية حقوق الانسان التابعة للمؤسسة تم عرضه صباح يوم الخميس الموافق 5/2/2009 امام الطبيب المختص (الدكتور احمد شبير) بمستشفى حوادث بوسليم وهذا الاخير قام باجراء الكشوفات والفحوصات الطبيه وبعد الاطلاع على صورة الاشعه اتضح له أن هناك خلل طبى تعرض له المريض بسبب عدم المراجعه بعد اجراء العمليه المذكورة سلفا لاسباب لادخل له وخارجه عن ارادته أتناء عملية اعتقالة حيث تسببت له بفراغ فى العظم المتبث بالبلاتين وهذا الخلل الطبى يستوجب الان اجراء عمليات مركبة تصل الى اربعة عمليات بما فيها عملية زرع بالساق المصاب. وقد وصف الطبيب المذكور بأن هذه العمليه من العمليات الكبيرة وقال ايضا بانه سوف يأخد المشوره الطبيه من عدة اطباء متخصصين بالمستشفى.
 
والأسرة اذ تعرب عن بالغ قلقها من خطورة العمليه والتبعات التى قد تنجم عنها, خاصه أن المريض عانى الكثير من الألم والظلم هو واسرته, لاجل ذلك فان الأسرة تطلب منكم النظر بعين الاهتمام من حيث الرعايه الطبيه وتحمل المسؤوليه الطبيه للطاقم الطبى الذي سيجرى العمليه المقرره فى حالة عدم نجاحها.
 
أسرة السجين صالح سالم أحميد