04/03/2010

سويسرا تقلل من اهمية اعلان ليبيا حظرا على منتجاتها

 
جنيف (ا ف ب) - قللت سويسرا الخميس من اعلان ليبيا حظرا على منتجاتها، معتبرة الامر "حركة شكلية" من جانب الزعيم الليبي معمر القذافي في الازمة مع برن. وقال النائب المسيحي الديموقراطي دومينيك دو بومان العضو في لجنة الاقتصاد البرلمانية "بالنظر الى محدودية حجم التبادل" بين سويسرا وليبيا فان الحظر الذي اعلنته طرابلس "لن يكون له تاثير كبير" على الاقتصاد السويسري. وعلق مسؤول الحزب الاشتراكي في جنيف رينيه لونغيه "انها حركات شكلية من معمر القذافي لا تخيف احدا لانه تعود القيام بها". واوضحت منظمة +الاقتصاد السويسري+ لوكالة فرانس برس ان الصادرات السويسرية الى ليبيا لا تشكل سوى "اقل من واحد من الف" من حجم التبادل مع الخارج. وقد بلغت تلك الصادرات 156 مليون فرنك سويسري (106 ملايين يورو) في العام 2009 من اصل 180,3 مليار فرنك (122,6 مليار يورو) هي قيمة الصادرات السويسرية. وتراجع التبادل التجاري مع ليبيا في شكل كبير العام 2009 بعد الازمة الدبلوماسية بين برن وطرابلس على خلفية توقيف هانيبال نجل معمر القذافي في تموز/يوليو 2008 في جنيف بناء على شكوى تقدم بها اثنان من خدمه بدعوى سوء المعاملة. ولم تبد الشركات في القطاعات المعنية بالقرار الليبي قلقا كبيرا الخميس. واعلنت مجموعة "ايه بي بي" الهندسية السويسرية السويدية لفرانس برس انها اوقفت صادراتها الى ليبيا منذ بدء التوتر بين البلدين. بدوره، اكد قطاع صناعة الادوية ان الاجراء الليبي سيؤثر في شكل محدود على انشطتها. وقال متحدث باسم مجموعة انترفارما التي تمثل شركات القطاع ان "ليبيا ليست سوقا كبيرة". وكانت الصحف السويسرية اكدت بدورها الخميس ان تداعيات الحظر الاقتصادي الذي اعلنته ليبيا الاربعاء ستكون "محدودة" وخصوصا ان حجم التبادل بين برن وطرابلس هو محدود اصلا. وكان المتحدث باسم الحكومة الليبية محمد بعيو اعلن لفرانس برس الاربعاء ان ليبيا قررت فرض حظر اقتصادي "كامل" على سويسرا اثر تفاقم الازمة الدبلوماسية القائمة بين البلدين. ثم نقلت وكالة الانباء الجماهيرية الليبية عن مكتب رئاسة الحكومة الليبية ان هذا القرار ب"حظر التعامل الاقتصادي والتجاري مع دولة سويسرا للقطاعين العام والأهلي ياتي استجابة لنداء الاخ قائد الثورة" العقيد معمر القذافي.
 
(AFP)
للتعليق على الخبر
الإسم:
العنوان الإلكتروني:
التعليق