21/05/2009

وفاة المعارض الليبي فتحي الجهمي بالأردن
 
 
واشنطن (رويترز) - قال أخو المعارض الليبي فتحي الجهمي ان أخاه توفي يوم الخميس في مركز طبي بالاردن كان قد نقل اليه هذا الشهر لتلقي علاج طاريء. وقال محمد الجهمي المقيم في الولايات المتحدة لرويترز "الليبيون أيديهم ملطخة بدماء فتحي." وكانت قضية الجهمي من بين أسباب توتر العلاقات الليبية الامريكية. ونقل الجهمي لمستشفى عمان في الخامس من مايو آيار بعد دخوله في غيبوبة ولم يحدث أي تحسن لحالته الصحية. وقال أخوه انه توفي في التاسعة صباحا بالتوقيت المحلي في عمان. وتمارس الولايات المتحدة منذ سنوات الضغوط على ليبيا من أجل الافراج عن الجهمي.
 
وكانت واشنطن انهت عقوبات اقتصادية فرضتها على طرابلس ورفعت الدولة المنتجة للنفط من قائمة وزارة الخارجية الامريكية "للدول الراعية للارهاب". وطالبت منظمة أطباء من أجل حقوق الانسان بتشريح مستقل لتحديد الاسباب والملابسات التي أدت للوفاة. وكان الجهمي يعاني من مشكلات في القلب وارتفاع في ضغط الدم والسكري. وقالت سوزانا سوركين نائبة مدير المنظمة التي زار أطباء منها الجهمي في مارس اذار من العام الماضي "لم يحصل على الرعاية الطبية التي كان يحتاجها. كان رجلا شجاعا مات وهو يقاتل من أجل الديمقراطية." واتهم أخوه الاصغر الذي يعيش قرب بوسطن السلطات الليبية بعدم توفير رعاية صحية ملائمة للجهمي الذي احتجز في مركز للرعاية الصحية في طرابلس قبل نقله الى الاردن. وأضاف "لم يكن فتحي ليصل الى هذه الحالة دون حرمانه من الرعاية الصحية. حدث ما حدث بسبب التعذيب والعزلة."
 
وألقي القبض على الجهمي للمرة الاولى عام 2002 بعد ان انتقد الزعيم الليبي معمر القذافي ودعا الى انتخابات نزيهة وصحافة حرة واطلاق سراح السجناء السياسيين. وأبدى نائب الرئيس الامريكي جو بايدن اهتماما خاصا بالجهمي وتحدث مع القذافي بشأنه خلال اجتماع عقده في ليبيا عام 2004 وقت ان كان عضوا في لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الامريكي. وافرج عن الجهمي بعد مناشدة من بايدن لكن أعيد اعتقاله في مارس اذار 2004 بعد ان عاود انتقاداته للزعيم الليبي.
 
وقال محمد الجهمي ان السفارة الليبية كانت تتحكم في زيارة شقيقه أثناء وجوده في الاردن وانه طُلب من مدير المركز الطبي العربي في عمان الابلاغ عن أسماء جميع زائريه. وأردف "يبدو أن الليبيين رتبوا كل شيء واعتذر من أي شخص حاول زيارته بأن العائلة لا ترغب في زائرين." ولا يعرف ما اذا كانت جثة أخيه أُعيدت الى ليبيا لكنه أبلغ بأن الليبيين "يحاولون إخراج الجثمان من الاردن على وجه السرعة". ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من وزارة الخارجية الأمريكية حول وفاة الجهمي.
 

(رويترز)

 

فتحي الجهمي: ملف خاص

التعازي في الفقيد

للتعليق على الخبر
الإسم:
العنوان الإلكتروني:
التعليق