22/11/2009

التضامن تُقدم شكوى جديدة إلى الفريق الأممي

المعني بحالات الإختفاء القسري تتضمن 30 ضحية

 
ضمن تتابع الشكاوى التي تقدمها التضامن لحقوق الإنسان حول قضايا الاختفاء القسري في ليبيا، فقد تم مساء الجمعة، 20 نوفمبر 2009م، الاجتماع مع منسقة فريق العمل الأممي الخاص بقضايا الاختفاء القسري، وتم تسليم قائمة جديدة للفريق مطالبة التدخل والنظر في 30 حالة إختفاء تتعلق بمواطنين ليبيين كانوا قد اعتقلوا بشكل تعسفي، وتم عزلهم عن العالم الخارجي منذ تاريخ اعتقالهم، في فترات متباينة. وبعد توثيق تفاصيل هذه الحالات وملابساتها، فقد تم تزويد فريق العمل الأممي بملف شامل يحوي جميع ما يحتاجه من معلومات حول كل حالة، وكذلك سعت التضامن إلى إحاطة فريق العمل الخاص بالإختفاء القسري بآخر تطورات ملف مجزرة سجن أبو سليم. ويتوقع أن يساهم عرض هذه الحالات على فريق العمل الأممي في التوصل إلى معرفة حقيقة ما حدث لهؤلاء المختطفين من قبل أجهزة الأمن الليبية، ويساعد أهالي الضحايا في معرفة مصير أبنائهم وأقاربهم بعد أن وصلت فترات الإختفاء في بعض الحالات لأكثر من عقد والبعض لعقدين من الزمان. وبسبب عدم وجود مؤشرات لتجاوب السلطات مع مطالب الأهالي والأقارب، وما يكتنف قضايا الإختفاء القسري عامة، وقضية القتل الجماعي في سجن بوسليم خاصة من غموض، حيث لم يستلم أي من الأهالي رفاة ذويهم الذين قتلوا داخل السجن، بل تم تسليمهم (فقط) شهادات توثق حالة الوفاة ولكن بشكل مخل بسسب غياب المعلومات الإساسية مثل أسباب ومكان الوفاة والجهة التي قامت بالإبلاغ عن حالة الوفاة. وقد تم الإتفاق مع منسقة العمل على ترتيب لقاءات عمل مع فريق العمل الخاص بقضايا الإعتقال التعسفي والخبراء العاملين في فريق العمل المعني بحالات الإختفاء القسري.
 
التضامن لحقوق الإنسان/ جنيف
 
راجع: التضامن تُقدم قائمة تتضمن 10 ضحايا إلى الفريق الأممي المعني بحالات الإختفاء القسري
 
 
Human Rights Solidarity
TEL:+41 78 304 92 91
FAX:+41 22 594 88 84
ADMIN@LHRS.CH
 WWW.LHRS.CH
c/o Maison des Associations,
15 rue des savoises,
1205 Genève, Switzerland

 
للتعليق على الخبر
الإسم:
العنوان الإلكتروني:
التعليق