14/10/2006

 
BBC ترصد بثّ إذاعة صوت الأمل
 
قامت الإذاعة البريطانيّة بنشر تقريرها بالإنجليزيّة الصّادر عن خدمات الرّصد للشرق الأوسط، والذي رصد بثّ صوت الأمل (دار الإذاعة الليبيّة في المهجر) وذلك في الفترة من 8-19 سبتمبر من الشهر الماضي. وفيما يلي ترجمة للتقرير:
 
"البرامج
 
تبثّ المحطّة أغاني دينيّة ووطنيّة ،وآيات قرآنيّة وأشعارا سياسيّة وتعليقات ومناقشات،بالإضافة إلى بيانات المعارضة الليبيّة،ولم يلاحظ أنها تذيع نشرة أخبار منتظمة.
 
المناقشات والتعليقات
 
وموضوعاتها ذات طابع سياسي محض،ومعظمها يتناول الخطب الأخيرة للزعيم الليبي معمّر القذّافي،وإبنه سيف الإسلام. وفيما يلي مختارات من برامج النقاش والتعليقات ومحتوياتها:
 
تعليق اليوم
 
ناقش خطبة للقذّافي مستهلاّ بالقول:"لقد سقط الوهم،فمتى يسقط التمثال (أي القذّافي)؟ ومضي التعليق "إن التغيير مستحيل في ليبيا طالما بقي القذّافي في السلطة." وناشد "شعبنا أن يقف صفّا واحدا في مواجهة الظلم والطغيان". وأضاف "إن شعبنا قادر على أن يخوض تجربة الإصلاح". (كان البثّ عند الساعة 12 بتوقيت جرينيش يوم 8 سبتمبر 2006). وتعليق آخر انتقد نظام الحكم في ليبيا (نفس الفترة والتوقيت).
 
بيانات المعارضة
 
بُثّ بيان يتعلّق بالذكرى 37 لانقلاب الأوّل من سبتمبر الذي جاء بالقذّافي إلى السلطة. وتحدّث عن "معارضة الشعب ومواجهته: و "إنتفاضة 17 من فبراير في بنغازي". وهاجم البيان "نهب الملياردات من الدولارات في ليبيا في ظلّ النظام الحالي وانهيار الإقتصاد. وقال إن نظام الحكم في ليبيا قائم على أواصر عائليّة وقبليّة. وأردف أن التغيير يمكن أن يتحقّق فقط عندما يتنحّى القذّافي. (البيان بتاريخ 30 أغسطس 2006 وبُثّ السّاعة 13 من يوم 6 سبتمبر).
 
مقابلات
 
استضاف البرنامج أعضاء من المعارضة الذين علّقوا على الخطب الأخيرة للزعيم الليبي وإبنه. وقال رئيس هيئة المتابعة لمؤتمر المعارضة ابريّك سويسي إن القذّافي ما زال يعارض الإصلاح في ليبيا،وإن ما حدث منذ 37 سنة في ليبيا لم يكن ثورة وإنما إنقلابا عسكريّا استولى القذّافي بموجبه على السلطة،"وبذلك أخذ يحكم ليبيا منذ ذلك الحين بالحديد والنّار". وأضاف إن كلّ فرد لا يوافقه الرأي يعتبر عميلا للمخابرات الأمريكيّة. وقد أيّده المقدّم للبرنامج على ذلك. كما اتّهم سويسي القذّافي وأبناءه "باختلاس" و "نهب" ثروات ليبيا. وحول المعارضة في الخارج،قال سويسي إنها تعمل على ممارسة مزيد من الضغط على الحكومة الليبيّة من خلال "تكثيف الإتصالات السياسيّة" وكشف ما يحدث في ليبيا "بكل ما يتوفّر من أساليب سلميّة رغبة في وضح نهاية للوضع في ليبيا" (الساعة 13 من 6 سبتمبر).
 
وفي فقرة أخرى من البرنامج استضاف الناشط السياسي جمعة القماطي لمناقشة خطبة القذّافي. وقال هو أيضا لا شيء سيتغيّر في ليبيا تحت "الحكم المطلق". وحذّر من أنه مالم يتحرّك الشعب الليبي فسيواجه "باستمرار نكبة هذا النظام لعدّة أجيال قادمة". وأكّد على ضرورة "تغيير شامل سلمي لكل نواحي الدولة" في ليبيا.كما أنه تكلّم عن "الخطر من جعل الحكم في ليبيا وراثيا". ثم استضاف البرنامج في فقرات إضافيّة شخصيّات أخرى عبّرت عن نفس الآراء حول الزعيم الليبي ونظام الحكم. وقد تحدّث مفتاح الطيّار المنسّق العام لهيئة المتابعة لمؤتمر المعارضة عن استخدام الصحافة والإتصالات السياسيّة ومع منظّمات حقوق الإنسان من أجل ممارسة الضغط على الحكومة الليبيّة. وقال مفتاح لملوم عضو لجنة المتابعة إن حتى أولئك القريبين من الحكومة "يشعرون بأن النهاية قد قرُبت" وقال أيضا إن القذّافي يتوجّس خيفة من حدوث إنقلاب عسكري أكثر من أي تهديد آخر. وأضاف إن الشباب الليبي ممّن عمره 20 و25 سنة هم من يعارضون النظام بشدّة. وحثّ الأشخاص ممّن بلغوا عمر الأربعين فما فوق أن ينظّموا الشبيبة في إطار معارضة داخليّة فعّالة. وقال إنه لا يجب دفع النظام إلى التغيير،بل إلى وضع نهاية له "لأن النظام لن يتغيّر". وحضّ الليبيين الذين يعيشون في الخارج على "أن يسارعوا إلى الإطاحة بهذا النظام بوسيلة واحدة،وهي الإنضمام إلى صفوف المعارضة الليبيّة،ودعمها وتوحيدها" ولإقامة الإتصالات مع الدّاخل في ليبيا. كما طالب أيضا مساندة ماديّة من الليبيين في الخارج،مستبعدا مطالبة العون من الأجانب. (الساعة 13.30 من يوم 18 سبتمبر). وكثير من البرامج يعاد بثّها مرّتين وثلاث مرّات.
 

ترجمة: مخضرم

 


 

جميع المقالات والأراء التي تنشر في هذا الموقع تعبر عن رأي أصحابها فقط، ولا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع >>>> ليبيا المستقبل منبر حر لكل من يطمح ويسعى لغد أفضل لليبيا الحبيبة

 

libyaalmostakbal@yahoo.com