17/09/2009

 


من مشاهير الشعراء الشعبيين فى ليبيا (19)
 
ياسين ابوسيف ياسين

 

لقد انتقيت من مؤلفات والدى المرحوم ابوسيف ياسين نحوا من عشرين شاعرا من الشعراء الليبيين الذين كانت قصائدهم ملئ السمع والبصر فى كل الربوع الليبيه من أدناها لأقصاها وهذه الكوكبة من فطاحل الشعراء فى الشعر الشعبى الليبى تركوا لنا قبل رحيلهم تراثا جميلا خالدا ستذكره لهم الأجيال القادمة ما بقي للشعر هواة ومريدون. هؤلاء الشعراء القدامى يرحمهم الله تأثروا بمجتمعهم وأثروا فيه فكانت قصائدهم تاريخا لشعب فى ما خلا من الزمان وفنا فى حد ذاته ترويه الأجيال جيلا بعد جيل.

 

الحلقة التاسعة عشر (السيد عبدالهادى بوكاره المجبرى)

 
منذ 83 عاما كان مولد هذه القصيدة فى سنة 1926 للشاعر بوكاره واسمه كاملا السيد عبدالهادى بو كاره المجبرى قال هذه القصيدة الغزلية التى يصف فيها الحالة السياسية فى ذلك الوقت وصفا لا يخلو من الفطنة والذكاء مغلفا تحت رداء القصيدة الغزلية خوفا من بطش الجبابرة واتقاء لشرورهم:

 

كيف حوزة الجغبوب كيف خطاهم
كيف ميتى كيف القعاد بلاهم
 
 
                     * 
 
 
كيف دور بنينا

 

 

 

خونة غلا لسبط محوجب عينه
مولى النفايل شاهرات جبينه
فى قيس عشره كان مانى واهم
 
 
 
 
 
كيف مقعدى ع الفاضى

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كيف ميتى إن ما طلت حد اغراضى
مولى النفايل كى اختوم القاضى
خرب على اللى خربوا مدعاهم
اللى هم فى السابق أسباب امراضى
ووين ما يهونوا العقل ما ينساهم
ديمه عليهم دمعتى فياضى
ولايل على مقعد جديد معاهم
 
 
 
                     * 
 
 
كيف مقعدى نجدى

 

 

 

كيف ميتى إن ما طلت ناير خده
مولى الغثيث اتقول كور اعبده
عسكر فرنساوى إتنا لاقاهم *
 
 
                     * 
 
 
كيف مقعدى نسول

 

 

 

كبف ميتى إن ما طلت ريدى لول
الخاطر وراهم راج ما يتحول
والعين ما تصبر على طرواهم
 
 
                     * 
ياسين ابوسيف ياسين
yasinabuseif@yahoo.com
 
* إتنا: ملازم أول