16/12/2009
 
آل كرموس: شكر على تعازي
 
بسم الله الرحمن الرحيم
"كُلُّ مَنْ عَلَيْهَا فَانٍ وَيَبْقَىٰ وَجْهُ رَبِّكَ ذُو ٱلْجَلاَلِ وَٱلإِكْرَامِ"
 
الحمد لله على ما قدَّر وقضى، ولله ما أخذ، وله ما أعطى، وله ما بقى، وكل شيء عنده بأجل مسمى، وإنا لله وإنا إليه راجعون والصلاة والسلام على سيدنا ومولانا محمد النبي الأمي المبعوث رحمة للعالمين، وعلى آله وصحبه أجمعين.
 
أتقدم بإسمي ونيابة عن كافة آل كرموس في داخل ليبيا وخارجها بجزيل الشكر وعظيم الامتنان إلى كل من تفضل بمواساتنا في وفاة الوالده سواءً بالحضور أو بالاتصال الهاتفي، أو عن طريق البريد أو الفاكس أو الإيميل، أو بالتعزية عبر الانترنت أو عن طريق التوصية. وأسأل الله مولانا العظيم أن يكتب ذلك في ميزان حسناتهم وأن لا يريهم مكروهاً في عزيز لديهم، وأن يغفر للفقيدة ولموتاهم وموتى جميع المسلمين وأن يجعل قبورهم مضيئه لامظلمه واسعه ولا ضيقه مؤنسه ولا موحيشه روضة من رياض الجنة ولا حفرة من حفر النيران, اللهم أغسلهم بالماء والبرد والثلج ونقهم من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس, اللهم من كان منهم مسيئا فتجاوز عن سيئاته ومن كان منهم محسنا فزد في حسناته، اللهم أنت كريم رحيم تحب العفوا فأعفوا عنهم وأغفر لهم وأرحمهم وأحسن نزلهم ومثواهم وأحشرهم مع الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم في الفردوس الأعلى من الجنة وظلهم بظلك يوم لا ظل إلا ظلك، ولا تحرمنا أجرهم ولا تفتنا بعدهم وصلى اللهم على سيدنا محمد.
 
الحاج نصرالدين الصادق كرموس
الولايات المتحدة
تعازي إلى آل كرموس وابوسنينة