31/03/2006

 

شهر ابريل والذكريات الاليمة

 

بقلم: المحامى/ الشارف الغريانى

أرشيف الكاتب


 

ارتبط شهر ابريل بفواجع لأبناء شعبنا المناضل تمثلت فى عمليات الإعدام والاغتيالات والتصفيات الجسدية بالاظافة إلى الاعتقالات ومتابعة لهذه المآسي من خلال التقارير المعدة من عدة تنظيمات ومؤسسات سواء كانت حقوقية أو سياسية المتواجدة على الساحتين الأوربية والأمريكية,, فهذه القائمة المرفقة تبين أعداد المعتقلين السياسيين و الشهداء الذين اعدموا على أعواد المشانق في الساحات والميادين وفى معسكرات القوات المسلحة  أيضا الذين تمت عمليات اغتيالهم وتصفيتهم جسديا خارج حدود الوطن.. والتي وقعت في شهر ابريل في الأعوام المبينة أدناه وقد تكون هناك إعداد أخرى لم نتمكن من حصرها نتيجة التعتيم الاعلامى وعدم مقدرة المواطنين في الداخل على تزويدنا بأية معلومات فى هذا الخصوص..سوف نسلط الضؤ على هذه المأساة من خلال الاتى بيانه:

أولا: الاعتقالات التي تمت خلال الفترة من1972 الى1998
 
201 حالة اعتقال
 
ثانيا: الإعدامات التى تمت خلال الفترة من1977الى1988
 
1/ عسكريين  20 حالة إعدام رميا بالرصاص
 

1/نقيب: مصطفى المنقوش

11/ملازم أول:عبدالكريم نجم

2/نقيب: عبدالمجيد المنقوش

12/ملازم أول/عبدالرحيم بورقيعة

3/نقيب: على قشوط

13/ملازم أول:حامد القندوز

4/نقيب:على بن سعود

14/ملازم أول:محمد سليمان عطيه

5/نقيب:عمر الخضر

15/ملازم أول:عبدالسلام ناجى البيره

6/خليفه الفقى

16/ملازم أول:عمران على الدعيكى

7/محمد البرعصى

17/ملازم أول:عيسى كرواط

8/ملازم أول:احمد ذياب عبدالرحمن

18/ملازم أول:صالح القلوص

9/ملازم أول:فرج عبدالسلام العمارى

19/ملازم أول:على الشاوش

10/ملازم أول:محمد البرغثى

20/ملازم أول: عبدالواحد الشلوى

 


2/ مدنيين:32 حالة إعدام شنقا.. اغتيال خارج الوطن وتحت التعذيب
 

1/ عبدالرحمن بيوض
17/ على بوزيد
2/عمر دبوب
18/ محمد النعاس
3/ محمد الطيب بن سعود
19/ حسن الكردى
4/عمر الورفلى
20/ عبدالله حموده
5/ محمد مهذب احفاف
21/ عبدالقادر اليعقوبى
6/صالح الزروق النوال
22/ د: محمود بنون
7/ عبدالله ابوالقاسم المسلاتى
23/ الهمالى العمامى
8/محمد حسن المنفى
24/ حافظ المدنى
9/مصطفى النويرى
25/ عمر صادق المخزومى
10/ عبدالعزيز الغرا بلى
26/ رشيد منصور كعبار
11/ ناجى بوحوية
27/ احمد رفيق البرانى
12/ احمد مخلوف
28 جبريل عبدالرازق الدينالى
13/محمد مصطفى رمضان
29/ صبرى سعد شادى
14/ عبدالجليل العارف
30/ فتح الله العريبي
15/ عبداللطيف المنتصر
31/فؤاد بدرالدين القناشى
16/ محمود نافع
32/ محمد المثنانى


ومأساة هذا الشهر لم تقتصر على ابناء ليبيا فقط بل طالت  حتى إخوتنا وأشقائنا العرب وأصدقاءنا الأجانب.. حيث اكتوت أسرهم أيضا بلوعة الحرمان والأسى والحزن على فقدان  أقاربهم  الذين هم أيضا أزهقت أرواحهم على أعواد المشانق او فى حوادث قتل غامضة لم تتكشف حتى الان.. وهذه قائمة بأسماء أولئك الضحايا:
 

1/ بديع حسن بدر 

" مدرس فلسطيني"  تم إعدامه فى ابريل 1983

2/ على احمد عوض الله

 " مدرس فلسطيني"  تم إعدامه فى ابريل 1983

3/ ناصر محمد سريس

" مدرس فلسطيني" تم إعدامه فى ابريل 1983

4/ نمر خالد خميس

" مدرس فلسطيني" تم إعدامه فى ابريل 1983

5/ ماجد القدسى الدويك

" مدرس فلسطيني" تم إعدامه فى ابريل 1983

6/ محمد بيومى

" فلسطيني" تم إعدامه فى ابريل 1983

7/ عبدالله الفاقورى

" فلسطيني" تم إعدامه فى ابريل 1983

8/ احمد فؤاد فتح الله

" مصري"تم إعدامه فى ابريل1977

9/ بيورن بيدرسون

" نرويجي" قتل فى ظروف غامضة ابريل 1983

10/ كريستوف ليمان هايلنز

" كندى" قتل فى ظروف غامضة ابريل 1983

11/ سيليفيان بيكر وزوجته

" ألمانيان" قتلا فى ظروف غامضة ابريل 1994


هكذا أصبح هذا الشهر حاملا لذكريات أليمة حتى لغير الليبيين..* مع ملاحظة بان هذه الحالات المسجلة خلال أشهر ابريل خلال الأعوام المذكورة.. مما يدل  على اختيار هذا الشهر بالذات وخلال أيام معينة فيه موعدا لإزهاق أرواح شهدائنا الأبرار.. لكي يرتبط هذا الشهر بالذكريات الأليمة لدى أمهاتنا الثكالى وآباءنا المكلومين وأطفالنا اليتامى وأخواتنا  الأرامل.
 
وبهكذا ذكريات مؤلمة فى حياة شعبنا يحق لنا ان نتذكرها باستمرار لكى نتذكر أولئك الشهداء الذين قدموا أرواحهم فداء للوطن الغالي.. ولكي نلفت انتباه أولئك المتشدقون بحمايتهم للحريات ودفاعهم عن حقوق الإنسان الى هذا النموذج من الانتهاكات  الصارخة والخطيرة للحريات وحقوق الإنسان فى ليبيا.. اولئك الذين يمدون الآن جسور التكالب على أموال وثروات وطننا الغالى متناسين بان هذه الأموال والثروات  التى  يغدق بها النظام الحاكم على شركاتهم ومؤسساتهم لالشئ إلا لكي يطمس هذه الحقائق ويعمل جاهدا على إسكات كلمة الحق.. وفى نفس  الوقت يؤسفنا بان تلك الدول التى تكالبت على مد يدها لمصافحة هذا النظام الذى كان فيما سبق من سنين يعد إرهابيا وقامعا للحريات ونظاما ديكتاتوريا يجب التخلص منه.. واليوم أصبح حليفا استراتيجيا لتلك الدول  الغربية للأسف التي تنادى بالحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان ولطالما تباكت على هذه المبادئ التي أهدرت فى ليبيا على ايدى أعوان هذا النظام..نقول لهم جميع أعيدوا حساباتكم منذ الآن لان عقارب الساعة بدأت بالدوران للخلف وان مصلحة الشعب الليبي فوق كل الاعتبارات والمعايير الكاذبة التى يطلع بها الغرب للأسف فى أيامنا هذه نقول للجميع ان الرهان  الفائز أخر المطاف هوا لرهان على الشعب لا على جلاديه..
 
وفى هذه المناسبة الحزينة.. نقول لآبائنا وأمهاتنا وأخواتنا وأطفالنا داخل ليبيا وخارجها.. يامن فقدتم فلذات أكبادكم وأزواجكن وآبائكم.. هنيئا لكم باستشهاد أولئك الأشاوس  اصبروا ورابطوا عسى الله عزوجل ان يجمعنا جميعا معهم فى الفردوس الأعلى من الجنة.. ونقول للجميع ان تلك الأرواح الطاهرة والدماء الزكية لن تذهب سدى فإننا على نفس الدرب سائرون حتى نعيد لوطننا هيبته ولشعبنا عزته وكرامته.. ونعيد البسمة للشفاه الحزينة والفرحة للقلوب المنفطرة.. عندها فقط يهنأ الجميع وترتاح تلك الأرواح التى أزهقت فوق أعواد المشانق وفى المعسكرات والمعتقلات  وفى شوارع وميادين دول الغرب..
 
وفى الختام أتوجه للجميع بهذه الخاطرة التى كانت بسبب تلك الإعدامات التى نفذت فى حق أصدقائنا وأحبابنا شنقا على أعواد المشانق فهذا نداء الشهيد:
 
الظلم فى بلدي قد طغى وساد
الأرواح الطاهرة للموت الشريف تقاد
للمشانق التي نصبت فوق رؤوس العباد
دم الشهيد من حبل المشنقة يصيح فيك ويناد
خذ بالثأر لي ممن علقوني ظلما فوق الأوتاد
انهض ياشعبى وأعلنها ثورة فى كل سهل وواد
وخذ بناصية الحق وأعلنها  كلمة الجهاد
من اجل من؟؟
من اجل من ضحوا واستشهدوا فى سبيل البلاد
من اجل من أرادوا تخليصك من حكم الجلاد
من اجل من ثاروا فى وجه الظلم والاستعباد
من اجل من أرادوا إعلاء كلمة الحق ضد الفساد
انهض ياشعبى وأعلنها ثورة فى كل سهل وواد
إلى متى؟؟
إلى متى سنظل نخضع رقابنا لسيف الجلاد
إلى متى سنظل نحلم بالحرية ونستهوى  الوساد
إلى متى سنظل بنفاقهم وخداعهم كالخرفان تقاد
إلى متى سنظل نمسح دموع الثكالى وعبرات الأولاد
إلى متى سنظل نرتقب فجرنا المفقود الذى سيعاد
انهض ياشعبى كفاك خوفا
واهجر الآن الو ساد
وأعلنها ثورة ضد الظلم في كل سهل وواد
 
المجد والخلود لشهدائنا الأبرار والعزة والكرامة لشعبنا الابى المناضل

أخوكم فى المهجر/
المحامى/ الشارف الغريانى
 

* من اصدارات الجبهة: انتهاكات حقوق وحريات الانسان الليبيى فى ظل نظام